لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 3 May 2013 09:26 AM

حجم الخط

- Aa +

انتقادات لبي بي سي حول سلوك مذيع فيها

زعمت صحف بريطانية أن بي بي سي كانت تتغاضة عن انتهاكات جنسية 

انتقادات لبي بي سي حول سلوك مذيع فيها

بلهجة أقرب للشماتة تتشفى صحيفة ديلي ميل اليمينية من أزمة بي بي سي حول مزاعم عن تغاضي جميع مديري محطة بي بي سي عن تصرفات المذيع ستيورات هول الجنسية، بل نقلت عن أحدهم أن البي بي سي خصصت غرفة التمريض للمذيع لممارسة "غرامياته"،

 

 اعتراف مذيع بي بي سي السابق ستيوارت هول بالاعتداء جنسيا على أطفال بعضهم لم يتجاوز التاسعة من العمر.   وأشارت صحيفة سكوتسمان إلى أن هول البالغ 83 سنة ارتكب اعتداءاته الجنسية بين عامي 1967 و 1986 ووصفه الادعاء بأنه مفترس انتهازي. وكان هول قد أنكر بشدة الاتهامات التي وجهت له في بداية القضية قبل شهور من هذا العام لكنه أقر بها واعترف بالاعتداء على 13 فتاة كان عمر أصغرهن 9 أعوام

وتأتي هذه الفضيحة عقب انتهاكات جنسية أخرى لمذيع بي بي سي السابق جيمي سافيل، والتي يعتقد أنها شجعت الضحايا على كشف الاعتداءات التي تعرضن له. وتقدمت ضحيتين كانتا في مرحلة المراهقة أو الطفولة حين اغتصبهما المذيع ستيورات هول، لتكشفا عن هذه الفضيحة الجديدة.

 

ونقلت ديلي ميل أن إدارة بي بي سي تغاضت عن ممارسات ستيورات بإغواء الفتيات الصغار وإدخالهن إلى غرفته في مقر بي بي سي في مانشستر بحسب جيري كلارك أحد موظفي الاستوديو السابقين والذي قال: " بالطبع كان مديرو بي بي سي عارفون بما يجري وكان يمكن لستيورات أن يقوم بما يريد دون أي عائق".