لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 28 Sep 2012 02:58 AM

حجم الخط

- Aa +

فضائية قطرية جديدة لمنافسة 'ام بي سي' السعودية

أكدت مصادر قطرية أن دولة قطر تخطط حاليا لاطلاق فضائية منوعات عربية جديدة تجمع بين السياسة والبرامج الترفيهية والفنية على غرار محطة 'ام بي سي' السعودية.

فضائية قطرية جديدة لمنافسة 'ام بي سي' السعودية
دولة قطر تخطط حاليا لاطلاق فضائية منوعات عربية جديدة تجمع بين السياسة والبرامج الترفيهية والفنية

كتب أحمد المصري في صحيفة القدس العربي عن استعدادات لإطلاق قناة تلفزيونية قطرية ترفيهية مشيرا إلى أنها ستنطلق بغضون عام،  وتجري اتصالات مع مقدمي برامج مشهورين تقدم لهم عروض مالية مغرية.

 

يشير الكاتب إلى تأكيد مصادر قطرية وثيقة الصلة أن دولة قطر تخطط حاليا لإطلاق فضائية منوعات عربية جديدة تجمع بين السياسة والبرامج الترفيهية والفنية على غرار محطة 'ام بي سي' السعودية.

وقالت هذه المصادر لـ'القدس العربي' أن ميزانية ضخمة في حدود 200 مليون دولار جرى رصدها لتأسيس هذه المحطة التي ستبدأ البث في غضون عام.

وأشارت المصادر الى أن ما شجع قطر على خوض هذه التجربة هو نجاح قنوات 'الجزيرة' الرياضية التي يفوق تعدادها حوالى عشر قنوات على الصعيدين الجماهيري والتجاري معا.

وأكدت المصادر أن النجاح الكبير الذي حققته 'ام بي سي' السعودية وتناسلها الى اكثر من محطة لتصبح مجموعة ترفيه، وتقديمها برامج ناجحة مثل 'من سيربح المليون' و'محبوب العرب' واخيرا 'فويس'، استقطبت عشرات الملايين من المشاهدين ودخلا ضخما من الاعلانات والمكالمات الهاتفية المدفوعة، هو الدافع الرئيس وراء اطلاق هذه المحطة.

وقالت المصادر نفسها لـ'القدس العربي' أن المحطة الجديدة التي ما زال البحث جــاريا لها عن اسم، ستتضمن نشرة أخبار رئيسية، وبرامج حوارية سياسية جريئة.

وعلمت 'القدس العربي' أن القائمين على هذه المحطة أجروا اتصالات وقدموا عروضا مغرية لأكثر من مذيعة ومذيع للعمل في المحطة الجديدة، ولكن المصادر رفضت الافصاح عن أي اسم بسبب عمل هؤلاء حاليا في محطات عديدة بعضها معروف جدا.

وقالت احدى المذيعات التي تقدم برنامجا سياسيا ناجحا في محطة خليجية حاليا لـ'القدس العربي' أنها فوجئت بالعرض الذي قدم لها من المحطة القطرية الجديدة، والاستعدادت الكبيرة لاطلاق هذه المحطة، وتمنت على 'القدس العربي' عدم ذكر اسمها.

وشددت المصادر نفسها أن جميع العاملين في المحطة سيكونون من جيل الشباب من الجنسين، واستبعدت كليا الاستعانة بأي من نجوم محطة 'الجزيرة'.

ونفت المصادر القطرية التي تحدثت لـ'القدس العربي' أن تكون المحطة الجديدة، وما سيتفرع منها بديلة لمحطة 'الجزيرة'، وأكدت المصادر أنها لن تكون تحت مظلة 'الجزيرة' بل ستخضع لهيئة مستقلة تماما دون تقديم معلومات أخرى.

ومن المتوقع أن تكون الدوحة هي المقر الرئيسي لهذه المحطة، الى جانب تأسيس مكاتب ضخمة في كل من بيروت والقاهرة ودبي كخطوة اولى.