لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 7 Jul 2012 02:28 AM

حجم الخط

- Aa +

الجزيرة تحذف خبرا قديما من 2011 عن اغتيال عرفات بمادة البولونيوم

 بعد نسف قناة "الميادين" تقرير"الجزيرة" عن ملابسات اغتيال عرفات، قام موقع الجزيرة بحذف خبر قديم من عام 2011 نقلت فيه الجزيرة خبرا قيام العميل شبانة باغتيال عرفات بسم البولونيوم

الجزيرة تحذف خبرا قديما من  2011 عن اغتيال عرفات بمادة البولونيوم
موقع الجزيرة والخبر المحذوف

 بعد نسف قناة "الميادين" تقرير"الجزيرة" عن ملابسات اغتيال عرفات، قام موقع الجزيرة بحذف خبر قديم من عام 2011 نقلت فيه الجزيرة خبرا قيام العميل شبانة باغتيال عرفات بسم البولونيوم.

 

وبثت الميادين شريطا يعترف فيه "القاتل" بأنه هو من سمم الرئيس المغدور، بعد قيام قناة الجزيرة ببث تحقيق يلمح لتورط السلطة الفلسطينية ويتجاهل خبرا قديما للجزيرة قبل عام عن اغتيال عرفات بمادة بولونيوم (راجع خبر الجزيرة عام 2011) الذي حذف من موقع الجزيرة أمس: وتظهر رسالة تقول: عذراً الخدمة غير متوفرة حالياً بسبب عمليات الصيانة المؤقتة ، نأسف لإزعاجكم.

 

http://www.aljazeera.net/Portal/Templates/Postings/PocketPcDetailedPage....{7F98D483-31D9-4899-B77E-84883C914947}

 

ولا يمكن العثور على النص الأصلي حتى في نسخة محرك البحث غوغل، لكنه متوفر في مواقع أخرى وفيه تشير الجزيرة في نوفمبر 2011:" وفي وقت سابق بداية هذا العام، قال الضابط السابق في المخابرات الفلسطينية فهمي شبانة إن خصوما فلسطينيين لعرفات هم المسئولون عن موته، وإنه تم تسميمه بسم من نوع "بولونيوم". ويمكن قراءته في الموقع

 

  http://www.aqsatv.ps/index.php?section=details&id=2699

 

وكان مراقبون ألمحوا إلى نية قطر من وراء التقرير إلى إحراج السلطة الفلسطينية لأنه يخدم حركة "حماس" ـ الفرع الفلسطيني من حركة "الأخوان المسلمين" التي تدعمها قطر.  و بثت قناة الميادين اللبنانية شريطا قالت انه حصلت عليه من داخل سجن النقب ويظهر اعترافات عميل مفترض بتسميم الرئيس الراحل ياسر عرفات . والشريط يؤرخ اعترافات جاسوس جندته المخابرات الإسرائيلية في العام 2002 لدس السم في وجبة العشاء للرئيس عرفات عام 2004. ويظهر الشريط الذي يعود تاريخه للعام 2006 يظهر احد الاسرى وهو يحقق مع العميل الذي زجته المخابرات الاسرائيلية لجمع المعلومات والتسجيل يعود للعام 2006 ويشرح فيه العميل كيف اخذ علبه السم عبر متخاذلين الى مطبخ المقاطعة برام الله ووضعه بتواطؤ مع احد الطباخين في الطعام الذي قدم حينها لياسر عرفات مع التأكد من وضعه أمامه شخصيا . وبعدها قالوا لهم انهم سيسممون ياسر عرفات واعطوهم امولا وعلبه السم وهددهم بالقتل اذا لم ينفذوا وكان ذلك فى عام 2004. واضاف العميل ان الطباخين كانوا يرتدون ملابس الطبخ ووضعوا السم فى الارز والشوربة فقط .