لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 9 Dec 2012 08:00 PM

حجم الخط

- Aa +

احتجاج موظفي التلفزيون المصري ضد تعسف وزير الإعلام من الأخوان المسلمين

رويترز: تظاهر موظفون بالتلفزيون المصري اليوم الاحد ضد ضغوط يقولون إنها تمارس ضدهم من قبل وزير اعلام ينتمي الى جماعة الإخوان المسلمين.

احتجاج موظفي التلفزيون المصري ضد تعسف وزير الإعلام من الأخوان المسلمين

رويترز: تظاهر موظفون بالتلفزيون المصري اليوم الاحد ضد ضغوط يقولون إنها تمارس ضدهم من قبل وزير اعلام ينتمي الى جماعة الإخوان المسلمين.

وحمل الموظفون خارج مبنى التلفزيون الحكومي في العاصمة لافتات كتب عليها "لا لتكميم الافواه" و"لا لأخونة الإعلام."

وقالت المذيعة في التلفزيون المصري ايتن الموجي لتلفزيون رويترز في مقابلة ان العاملين في التلفزيون المصري يواجهون ضغوطا متزايدة من قبل وزير الإعلام المرتبط بجماعة الإخوان المسلمين.

واضافت ان الضغوط المحيطة بهم تتمثل في وجود وزير اعلام له انتماء حزبي لجماعة الاخوان المسلمين.

وقال أحمد هندي وهو مراسل لقناة الأخبار المصرية إن الكثير من الموظفين في التلفزيون الحكومي المصري تعهدوا بعد الثورة بالحياد الذي يعتزمون الحفاظ عليه.

وألغى الرئيس المصري محمد مرسي إعلانا دستوريا منحه سلطات إضافية وأثار احتجاجات عنيفة غير أن معارضيه الساخطين قالوا اليوم الأحد إنه زاد من حدة الخلاف بإصراره على إجراء استفتاء على مسودة دستور أعدتها جمعية تأسيسية هيمن عليها الإسلاميون.

وكشفت الاضطرابات السياسية عن انقسامات عميقة في مصر التي يسكنها 83 مليون نسمة بين الإسلاميين الذين تعرضوا للقمع طوال عشرات السنين وخصومهم الذين يخشون من أن يكون الاسلاميون يريدون إسكات الأصوات الأخرى وتقييد الحريات الاجتماعية.