لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 22 Oct 2010 11:51 AM

حجم الخط

- Aa +

إماراتي وتونسية ينالان الجائزة الأولى للفيلم القصير بمهرجان أبوظبي

فاز الإماراتي أحمد زين بجائزتي أفضل فيلم روائي قصير وأفضل سيناريو في (مسابقة الإمارات).

إماراتي وتونسية ينالان الجائزة الأولى للفيلم القصير بمهرجان أبوظبي
فاز الإماراتي أحمد زين بجائزتي أفضل فيلم روائي قصير وأفضل سيناريو في (مسابقة الإمارات).

فاز الإماراتي أحمد زين بجائزتي أفضل فيلم روائي قصير وأفضل سيناريو في (مسابقة الإمارات) كما فازت التونسية شيراز فرادي بجائزة أفضل فيلم روائي قصير في مسابقة الأفلام القصيرة بمهرجان أبوظبي السينمائي الذي يختتم اليوم الجمعة.

وتهدف (مسابقة الإمارات) إلى تشجيع صناعة الأفلام في دول مجلس التعاون الخليجي، وتنافس فيها 47 فيلماً قصيراً من الإمارات وقطر والسعودية وعمان. ورأس المخرج التونسي نوري بوزيد لجنة التحكيم التي ضمت كلاً من الكاتب والمخرج العراقي قاسم عبد والمخرجة السعودية هيفاء المنصور ومن الإمارات المخرج عبد الله حسن أحمد وكاتب السيناريو أحمد سالمين آل علي.

وأعلنت لجنة التحكيم مساء أمس الخميس فوز فيلم (غيمة شروق) لأحمد زين بالجائزة الأولى (35 ألف درهم إماراتي) وجائزة السيناريو (20 ألف درهم) ونال البحريني شاكر بن أحمد الجائزة الثانية (30 ألف درهم) عن فيلمه الروائي القصير (يومك) وحصل الإماراتي فاضل المهيري على الجائزة الثالثة (25 ألف درهم) عن فيلمه الروائي القصير (حارس الليل).

ومنحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصة (30 ألف درهم) للفيلم الروائي القصير (حبل الغسيل) للإماراتي عيسى الجناحي. أما جائزة أفضل فيلم إماراتي وقدرها 35 ألف درهم ففازت بها المخرجتان حفصة المطوع وشما أبو نواز عن فيلمهما ( أششش).

وفاز الفيلم الوثائقي القصير (الملكة) للإماراتي هادي شعيب بالجائزة الأولى (30 ألف درهم) ونال الجائزة الثانية (25 ألف درهم) البحريني إبراهيم راشد الدوسري، ومنحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصة وقدرها 25 ألف درهم للإماراتية رولا شماس.

أما مسابقة الأفلام القصيرة التي رأست لجنة تحكيمها المخرجة الإيرانية شيرين نشاط، ففازت فيها التونسية فرادي بالجائزة الأولى (25 ألف دولار) عن فيلمها (الألبوم)، ومنحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصة (25 ألف دولار) للمخرجين الايطاليين فابيو جراسادونيا وأنطونيو بيازا عن فيلمهما (ريتا)، وتقاسم جائزة أفضل فيلم وثائقي قصير (25 ألف دولار) كل من البريطاني بيتر كينج عن فيلمه (المدينة ذات الوجه القذر) والإيراني مهدي تورفي عن فيلمه (سينما آزادي).

ونال الجزائري مؤنس خمار جائزة أفضل فيلم قصير من العالم العربي (25 ألف دولار) عن فيلمه (العابر الأخير)، وحصل السويدي نيكي لينروث فو بير على جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة (15 ألف دولار) عن فيلم (تورد وتورد).

ويضم المهرجان ثلاث مسابقات أخرى تعلن اليوم الجمعة وهي مسابقة الأفلام الروائية الطويلة ومسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة ومسابقة (آفاق جديدة) التي تنظم للمرة الأولى هذا العام، وتستهدف المخرجين في تجاربهم الأولى والثانية. كما ينظم المهرجان جائزة الجمهور الذي يمكنه التصويت عقب العروض.