لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 28 Jun 2017 05:34 PM

حجم الخط

- Aa +

زيادة عدد المنشآت الصحية الخاصة في دبي بنسبة 4%

أظهرت الإحصاءات الرسمية الصادرة عن هيئة الصحة بدبي زيادة ملحوظة في أعداد المنشآت الصحية الخاصة والتي وصلت إلى 3018 منشأة خلال الربع الثاني من العام الجاري.

زيادة عدد المنشآت الصحية الخاصة في دبي بنسبة 4%

أظهرت الإحصاءات الرسمية الصادرة عن هيئة الصحة بدبي زيادة ملحوظة في أعداد المنشآت الصحية الخاصة والتي وصلت إلى 3018 منشأة خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة نمو قدرها 4 بالمائة عن الربع الأول من العام نفسه.

وأشارت الأحصائيات إلى تنوع المنشآت ما بين المستشفيات والمراكز الصحية المتخصصة والمجمعات الطبية والصيدليات ومراكز التشخيص وعلاج الأسنان.

وقال معالي حميد محمد القطامي رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي، حسب وكالة أنباء الإمارات - خلال استعراضه لخطة تطوير إدارة التنظيم الصحي في الهيئة - إن الإمكانيات الهائلة والبنى التحتية والمرافق المتقدمة التي تمتلكها دبي إلى جانب حزمة التسهيلات والإجراءات الإدارية هي التي أوجدت مجموعة الفرص الاستثمارية أمام القطاع الصحي الخاص الذي يشهد نموا سنويا مضطردا في دبي.

وذكر معاليه أن الهيئة متجهة إلى تطوير جميع النظم التي من شأنها تهيئة الأجواء أمام استثمارات المؤسسات الصحية المحلية والعالمية والمستشفيات متعددة الجنسيات إلى جانب تطوير الضوابط التي من شأنها توفير خدمات طبية عالية المستوى تستند في تقديمها إلى أحدث التقنيات والتجهيزات فضلا عن اعتمادها على أفضل الممارسات المهنية التي ستكفلها الهيئة ضمن إطار أخلاقيات مهنة الطب وقيم المجتمع الإماراتي وتقاليده العريقة.

وأكد معاليه على أهمية التدقيق على الأوراق والثبوتيات والشهادات العلمية والمهنية لدى منح تراخيص المنشآت والأفراد العاملين والمنتسبين لمهنة الطب منوها بضرورة الاطمئنان توافق أبنية المستشفيات والمراكز الصحية والعيادات مع احتياجات وظروف أصحاب الهمم قبل منح الترخيص وذلك بالتنسيق مع الجهات المعنية في دبي.

وأوضح أهمية إعادة النظر في قيمة الغرامات المرتبطة بالمخالفات الطبية وتوافقها مع الأصول المعمول بها في دبي لضمان عدم تكرار أية تجاوزات من شأنها إضعاف ثقة المتعاملين في المنشآت الصحية مع ضرورة ملائمة قيمة الرسوم المادية المقررة لخدمات الهيئة مع نوعية الخدمة ومستوى تقديمها.

وتعرف معاليه إلى تفاصيل نظام النجوم العالمي الذي استحدثته الهيئة لتصنيف الخدمات الصحية والمعايير التي تعتمد عليها عملية التصنيف والتي تصب في مجملها في خدمة المتعاملين والمرضى على وجه التحديد .

كما اطلع معالي القطامي على قائمة المنشآت الصحية الخاصة الجديدة التي شهدت نموا قدره 4 بالمائة ما بين الربعين الأول والثاني من العام الجاري وطبيعة عمل كل منشأة وتخصصها ونطاق التوسع في الخدمات الطبية المتنامي في دبي.