لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 22 Apr 2017 07:52 PM

حجم الخط

- Aa +

فيصل بن صقر القاسمي يدشن مصنع جلفار السعودية في جدة

افتتح الشيخ فيصل بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار" مصنع جلفار السعودية بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية في جدة برأسمال قدره 200 مليون درهم.

فيصل بن صقر القاسمي يدشن مصنع جلفار السعودية في جدة

افتتح الشيخ فيصل بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار" مصنع جلفار السعودية بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية في جدة برأسمال قدره 200 مليون درهم.

ويأتي تدشين هذا المصنع - الذي يعد ثالث مصانع "جلفار" خارج دولة الإمارات العربية المتحدة - تنفيذا لرؤية الشركة في ترسيخ ريادتها في الصناعة الدوائية بمنطقة الخليج والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

 

حضر حفل الافتتاح معالي الدكتور توفيق الربيعة وزير الصحة السعودي والشيخ عبدالله بن فيصل بن صقر القاسمي نائب رئيس مجلس إدارة شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار" ومعالي الدكتور هشام الجضعي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للغذاء والدواء بالمملكة العربية السعودية وسعادة محمد سعيد محمد الظاهري سفير الدولة لدى المملكة العربية السعودية والشيخ ياسر ناغي رئيس مجموعة "سقالة" السعودية، وفق وكالة أنباء الإمارات.

 

كما حضر الافتتاح الشيخ علي بن سعود بن راشد المعلا والشيخ صقر بن فيصل بن صقر القاسمي وسعادة ناصر خليفة البدور وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع وعدد من أعضاء مجلس إدارة الشركة وعدد من رجال الأعمال الإماراتيين.

 

وقال الشيخ فيصل بن صقر القاسمي "إن مصنع "جلفار السعودية" يعد مشروعا متميزا وبادرة استثمارية دوائية هي الأولى بين الإمارات وشقيقتها المملكة العربية السعودية وثالث المصانع التي تقيمها "جلفار" خارج مقرها الرئيسي في إمارة رأس الخيمة ونتطلع بثقة بأن يكون داعما للرعاية الصحية في المنطقة ويوفر فرص عمل خاصة بالمواطنين السعوديين الذين تزيد نسبتهم الآن على 50% من مجموع العاملين فيه ودافعا قويا لفتح شهية الشركات الخليجية الوطنية نحو العمل المشترك".

 

وأشار في كلمته خلال الحفل الافتتاح إلى أن مصنع "جلفار السعودية" الذي أنشئ برأسمال يبلغ 200 مليون درهم ويقام على مساحة 70 ألف متر مربع في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية في جدة تم تصميمه وتجهيزه وفقا لأحدث ما توصل اليه العالم من التقنية في مجال التصنيع الدوائي بهدف انتاج مستحضرات تشكل حلولا علاجية لكثير من الأمراض.

 

لافتا إلى أن المصنع يتألف في الوقت الراهن من خمسة خطوط انتاج منها خطان لانتاج مليار قرص حبوب ومثلهما لانتاج 30 مليون زجاجة أشربة بينما ينتج خط آخر 300 مليون كبسولة في حين تجري الاستعدادات لانتاج مستحضرات التقنية الحيوية في وقت لاحق.

 

يذكر أن شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار" التي أنشأها المغفور له الشيخ صقر بن محمد القاسمي عام 1980 تمكنت في ظل رؤية مجلس إدارتها بأن تكون رائدة في الصناعة الدوائية في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من تأسيس قاعدة صلبة في الصناعة الدوائية.

 

وتمتلك الشركة 12 مصنعا بمقرها الرئيسي في رأس الخيمة وأربعة مصانع أخرى موزعة على المنطقة الحرة بجبل علي في دبي وأثيوبيا وبنغلاديش والمملكة العربية السعودية.

 

وحققت الشركة طموحات غير مسبوقة في مجال التقنية الحيوية تمثلت في مصنعها المسمى "جلفار11" المتخصص في انتاج بلورات الانسولين البشري بطاقة انتاجية تبلغ 1500 كيلوجرام وحازت مستحضرات " جلفار " على ثقة المستهلكين في أكثر من 40 سوقا غير تقليدية مثل أوروبا وأمريكا وأفريقيا وشرق اسيا.