لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 29 Jun 2016 01:29 PM

حجم الخط

- Aa +

المغرب أكبر منتج للقنب الهندي في العالم متبوعاً بأفغانستان ولبنان والهند باكستان

المغرب أكبر منتج للقنب الهندي في العالم متبوعاً بأفغانستان ولبنان والهند باكستان وأكبر كمية من مضبوطات الأمفيتامين المبلغ عنها في الشرق الأوسط منشأها الجمهورية العربية السورية ولبنان

المغرب أكبر منتج للقنب الهندي في العالم متبوعاً بأفغانستان ولبنان والهند باكستان

وصف التقرير السنوي الصادر عن مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، نشر الخميس الماضي، المغرب بأنه أكبر منتج في العالم للقنب الهندي والذي جاء متبوعاً بكل من أفغانستان ولبنان والهند ثم باكستان.

 

ووفقاً لصحيفة "راي اليوم"، تصدرت المغرب قائمة الدول المنتجة للمخدرات وفق معطيات المكتب التابع للأمم المتحدة في الفترة الممتدة بيت العامين 2009 و2014.

 

ولا تزال القارة الأمريكية متبوعة بإفريقيا المنطقة الرئيسية لإنتاج واستهلاك مخدر القنب الهندي، إذ جرى ضبط ثلاث أرباع المحجوزات على الصعيد العالمي في القارة الأمريكية في 2014.

 

وذكر مركز أنباء الأمم المتحدة أنه قد "ارتفع بشكل حاد خلال العامين الماضيين تعاطي الهيروين والوفيات الناجمة عن تعاطي جرعات زائدة منه، في بعض الدول بأميركا الشمالية وغرب ووسط أوروبا".

 

وأورد مركز الأنباء، نقلاً عن يوري فيدوتوف المدير التنفيذي للمكتب المعني بالمخدرات، أن الهيروين مازال المخدر الذي يؤدي إلى مصرع أكبر عدد من الناس، مشدداً على ضرورة التصدي لتلك المشكلة بشكل عاجل.

 

وفيما مثلت أوروبا 5 بالمئة من مجموع هذه المحجوزات، جاء نصيب القارة الإفريقية بـ 14 بالمئة من مجموع ما تم ضبطه من هذا المخدر في العالم.

 

وفي الفترة بين مارس/آذار 2014 ونوفمبر/تشرين الثاني 2015 والعامين 2013 و2014، تم التبليغ عن ضبط الكميات الأكبر من أقراص "الأمفيتامين" الموسومة بالاسم التجاري (كابتاغون) في الشرق الأوسط.

 

وأكبر كمية من مضبوطات الأمفيتامين المبلغ عنها في الشرق الأوسط منشأها الجمهورية العربية السورية ولبنان.

 

وورد في التقرير أن نحو 1.6 مليون مدمن للهروين مصاب بعدوى فيروس نقص المناعة البشرية إتش أي في (إيدز).

 

وكشفت معطيات المكتب المعني بالمخدرات الواردة في مارس/آذار 2016، أن المغرب أنتج ما يعادل 700 طن من القنب الهندي سنة 2013، وأن 47.196 هكتار هو مساحة الأراضي المزروعة بالقنب الهندي في المغرب، مشيرة إلى إتلاف السلطات في المغرب نحو خمسة آلاف هكتار.

 

وأفاد التقرير أن نحو خمسة بالمئة من البالغين في العالم تعاطوا نوعاً واحداً على الأقل من المخدرات خلال 2014، أي نحو 250 مليون شخص ممن تراوح أعمارهم بين الخامسة عشرة والرابعة والستين.

 

وأوضح التقرير أن القنب الهندي ما يزال المخدر الأكثر شيوعاً في العالم، مسجلاً تعاطي نحو 183 مليون شخص في 2014.

 

وصدر التقرير على ضوء الجلسة الخاصة للجمعية العامة للأمم المتحدة حول المخدرات في العالم، بمناسبة "اليوم العالمي لمكافحة إساءة استعمال المخدرات والاتجار غير المشروع بها" الذي صادف يوم الأحد الماضي 26 يونيو/حزيران، وأفرزت الجلسة العديد من التوصيات لمكافحة المخدرات.