لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 23 Jun 2016 05:29 AM

حجم الخط

- Aa +

التحذير من انتشار خلايا سرطانية معدية في البحار

   اكتشاف أول خلايا سرطانية معدنية في الطبيعة وهي تعتبر أمرا نادرا، في ثلاثة أنواع من أصداف البحر - يثير تساؤلات حول احتمال انتقال العدوى إلى البشر  

التحذير من انتشار خلايا سرطانية معدية في البحار

اكتشفت لأول مرة خلايا سرطانية معدنية في الطبيعة  الأمر الذي كان يعتبر نادر الحدوث في الطبيعة وذلك، في ثلاثة أنواع من أصداف البحر - مما يثير تساؤلات حول احتمال انتقال العدوى إلى البشر بحسب صحيفة اندبندنت.

 وتنتقل هذه الخلايا السرطانية المعدنية بين أحياء بحرية مختلفة بحسب دراسة جديدة نشرتها صحيفة نيتشر، وتظهر انتشارا للسرطان في ثلاثة أنواع من أصداف البحر، دون الإشارة لإمكانية انتقال المرض المعدي إلى البشر على افتراض أن الجسم البشري سيقاوم أي أنسجة غريبة تدخل الجسم.

 ووجد الباحثون أن أنواعا من الأصداف البحرية جمعت من سواحل كندا واسبانيا قد أصيبت بأورام نشأت في حيوانات أخرى، ودلت الأبحاث أن انتقال الخلايا السرطانية المعدية هو ظاهرة واسعة الانتشار في البيئة البحرية مع تعدد سلالات هذه الخلايا التي تتكاثر في أنواع عديدة من حيوانات البحر.

 

 

 

ورجح بعض الباحثين تحت إشراف مايكل ميتسجر من جامعة كولومبيا في نيويورك إمكانية انتقال عدوى السرطان لأحد الأنواع البحرية الأخرى، وقالوا إن النتائج التي توصلوا إليها تظهر قدرة جديرة بالملاحظة للسرطانات على البقاء على قيد الحياة والانتشار.

ودرس الباحثون 3 أنواع من الأصداف وقالوا إن إصابة هذه الأصداف بالسرطان تظهر على شكل فائض من الخلايا الكبيرة المتغيرة في نظام الدورة الدموية، وإن سائل اللمف الدَموي يبدو سميكاً وغير شفاف من جراء الإصابة، وإن أنسجة الحيوانات التي أصابتها العدوى تسد شيئاً فشيئاً من خلال الخلايا السرطانية.