لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 3 Feb 2016 09:13 AM

حجم الخط

- Aa +

"زيكا" ينتقل بالجنس وبالبعوض، فما هي أعراضه؟ وكيف انتقل من امرأة لـ 80% من سكان جزيرة ياب؟

أوستن (تكساس) (رويترز) - أعلن مسؤولون في مجال الصحة يوم الثلاثاء عن اكتشاف أول حالة إصابة بعدوى زيكا الفيروسية في مقاطعة دالاس وأن الحالة نتجتب بسبب اتصال جنسي.  

"زيكا" ينتقل بالجنس وبالبعوض، فما هي أعراضه؟ وكيف انتقل من امرأة لـ 80% من سكان جزيرة ياب؟

أوستن (تكساس) (رويترز- وصحيفة نيويوركر) - أعلن مسؤولون في مجال الصحة يوم الثلاثاء عن اكتشاف أول حالة إصابة بعدوى زيكا الفيروسية في مقاطعة دالاس.

وأضافوا أنه لا توجد أنباء عن انتقال الفيروس محليا عن طريق البعوض في المقاطعة الواقعة في تكساس.

وقالت الخدمات الصحية والبشرية في مقاطعة دالاس إن الحالة التي ظهرت في دالاس نجمت عن اتصال جنسي مضيفة أنها تلقت تأكيدا بالعدوى من المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

وتشير صحيفة نيويوركر إلى أن الباحث الاسكتلندي أندرو هادو كان أول من أكتشف أن فيروس زيكا ينتقل عبر ممارسة الجنس رغم أنه ينتشر عبر فيروس في معظم الحالات. وكان الفيروس قد اكتشف في غابة اسمها زيكا في أوغندا سنة 1947.

ويشير هادو في أبحاثه إلى سلالة أسيوية وأخرى في أمريكا الجنوبية من الفيروس، وتشير منظمة الصحة العالمية أن الفيروس يمكن أن ينشر المرض لدى قرابة 4 ملايين شخص خلال الشهور القادمة. ولحسن الحظ فلن يلحظ معظم المصابين بالفيروس أي أعراض- قرابة 80% من المصابين به ، إلا أن خطره يكمن في تشوه المواليد لاحقا بعد ممارسة الجنس.

(صورة طفح جلدي وهو من أعراض المرض  والتي تتضمن ارتفاع درجة الحرارة، صداع، ألم في العضلات والمفاصل، التهاب الملتحمة، وإجهاد وتعب الشديد وآلام المفاصل وخروج دماء مع السائل المنوي)

 

 وخلال رحلة إلى السنغال التقى هادو بباحث آخر اسمه كيفن كوبيلنسكي الذي كان يجري أبحاثا عن الملاريا، وخلال حديث بينهما كشف الأخير أنه يعاني من مرض غامض وكانت أعراضه التعب الشديد وآلام المفاصل والدم في السائل المنوي، وهي أعراض يعاني منها براين فوي زميل لـ كوبيلنسكي أيضا بعد زيارة قاما بها لأوغندا في العام السابق، كما أن زوجة فوي أصيبت بالمرض بعد عودة زوجها للولايات المتحدة، وفورا ساورت هادو الشكوك بأن المرض الغامض هو بسبب فيروس زيكا.

(صورة ناقل زيكا- بعوضة الحمى الصفراء - التي يطيب للبعض استخدام اسمها العلمي اللاتيني وهو الزاعجة المصرية yellow fever mosquito (Aedes aegypti - مصدر الصورة: ويكيبيديا)

 

 

ولدى إجراء فحص على عينة دم ثبت أن التشخيص صحيح والإصابة كانت بـ زيكا. ونشر الباحثين دراسة عام 2011 بأن فوي نقل العدوى إلى زوجته، وأنه ساهم بنشر العدوى في جزيرة ياب حيث أصيب بالفيروس قرابة 73% من سكان الجزيرة (ياب هي جزيرة من من جزر الكارولين غرب المحيط الهادي، وهي ولاية من ولايات ميكرونيسيا المتحدة -تقع بين اليابان واستراليا.) طبعا لم تنشر الزوجة المرض في الجزيرة من خلال الجنس (كما قد يخطر في مخيلة بعض الخبثاء)، بل ينتقل المرض عبر الهواء برذاذ العطاس أو السعال وكل سائل حامل لعوامل المرض كما أن البعوض التي تمتص دما ملوثا بزيكا تلتهم الدم لتصبح ناقلة للفيروس.

في عامي 2013 و2014 شهدت بولينيزيا الفرنسية انتشارا وبائيا لزيكا، حيث عبر الفيروس إلى جنوب الباسيفيكي وجزر كوك وكاليدونيا. ويرجح أنه في كل مكان انتشر فيه الفيروس كان البعوض يعتاش على دماء المسافرين المصابة بالمرض. وفي أغسطس عام 2014 يشير باحث فرنسي في تاهيتي إلى أن سباق فا ورلد  - Va’a World Sprint Championship -ضم فرقا من جزر جنوب الباسيفيكي تنافسوا في السباق في العاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو

 والآن فقد انتشر الفيروس لأكثر من 20 بلدا في القارة الأمريكية وسيأتي إلى الولايات المتحدة بعد إصابة 36 أمريكيا بينهم أربع نساء حوامل و5 أشخاص من نيويورك أصيبوا بالمرض خلال أسفارهم.