لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 10 Oct 2014 04:00 AM

حجم الخط

- Aa +

ابتكار واعد لعلاج تام للسكري من الخلايا الجذعية

نجح باحثون في جامعة هارفارد في تحقيق اختراق علمي يسمح بعلاج السكري من خلال الخلايا الجذعية الجنينية التي يمكن زراعتها لإعادة القدرة على إفراز الأنسولين في الجسم

ابتكار واعد لعلاج تام للسكري من الخلايا الجذعية
حفزت إصابة ولدي دوجلاس ميلتون بالسكري على دفعه لإيجاد علاج للمرض

نجح باحثون في جامعة هارفارد في تحقيق اختراق علمي يسمح بعلاج السكري من خلال الخلايا الجذعية الجنينية التي يمكن زراعتها وتحويلها لتتمتع بالقدرة على إفراز الأنسولين في الجسم بحسب صحيفة بوسطن غلوب.

(اقرأ تحديث الخبر بعنوان : أول دواء للسكري بالخلايا الجذعية في مرحل التجارب الإكلينكية)

وزعمت صحيفة هارفارد أن هذه الخطوة تعد قفزة كبيرة نحو تقديم علاج للسكري وذلك بعد 15 عاما من الأبحاث التي بدأها دوجلاس ميلتون مع فريق من 50 باحثا، وميلتون هو باحث في الخلايا الجذعية جهد في العثور على علاج للسكري بعد إصابة ولديه بمرض السكري نوع 1، ونشرت  الدراسة في صحيفة سيل الطبية حيث تبين أن القيود التي فرضتها إدارة جورج بوش على أبحاث الخلايا الجذعية أعاقت أبحاث ميلتون الذي تمكن مؤخرا من تحقيق اختراق هام يعتقد أنه قفزة كبيرة باتجاه علاج السكري. ونشر ميلتون الخطوات المطلوب للحصول على خلايا بنكرياس تفرز الإنسولين وتحافظ على توزان السكر بالدم وذلك انطلاقا من خلايا جذعية جنينية للحصول على مئات الملاييان من خلايا البنكرياس الهامة.

ونجح ميلتون في توليد خلايا البنكرياس من خلايا جذعية جنينية كما تمت تجربة هذه الطريقة مع حيوان في المختبر ليتمكن الباحثون من شفائه من السكري.

 

ويؤمل أن تصبح عملية زراعة الخلايا الجذعية في مرضى السكري لإحداث تحول هائل في علاج السكري تماما بدلا من الاعتماد على حقن الأنسولين. وبادر ميلتون نفسه بالتأني في تفسير النتائج ليوضح أن العلاج سيتطلب سنوات من الاختبار وعقبات عديدة سواء كانت علمية أو عملية إلا أنه مسرور للوصول إلى هذه المرحلة كونه أكثر تحفزا كي لا يخيب آمال الملايين من مرضى السكري رقم 1 وهو يشخص عادة لدى الأطفال واليافعين.

 

 

ويقول ميلتون:" سئمت من سماع مقولة إن العلاج أصبح وشيكا إلا أنني واثق من الصورة الكبيرة فقد بدأ باحثون في جامعة شيكاغو بزراعة الخلايا الجذعية في ثدييات أقرب إلى الإنسان مثل القردة في شيكاغو، فضلا عن تعاون ميلتون مع باحثين في معهد ماساتشوسيتس التقني للتغلب على عقبات كبيرة في علاج السكري الذي يحصل فيه هجوم نظام المناعة على خلايا بيتا في البنكرياس وهي المسؤولة عن إنتاج الأنسولين". ويأمل ميلتون أن يتمكن من خلال تعاونه مع دانيال أندرسون خبير الهندسة البيولوجية من تطوير وسيلة تغليف -كبسولة تحمي الخلايا من نظام المناعة، ويتخيل جهاز على هيئة بطاقة إئتمان يمكن زراعته تحت جلد مرضى السكري لإفراز الخلايا الجذعية بيتا التي تولد الأنسولين.