لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 6 May 2014 10:07 PM

حجم الخط

- Aa +

فيروس كورونا يطيح بمدير أشهر مستشفى سعودي بعد وفاة رئيس قسم الدم

فيروس كورونا في السعودية أطاح بمدير مستشفى شهير ونائبه بعد أن تسبب كورونا بوفاة رئيس قسم الدم في المستشفى.

فيروس كورونا يطيح بمدير أشهر مستشفى سعودي بعد وفاة رئيس قسم الدم

أطاحت تداعيات فيروس متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا) في السعودية بمدير مستشفى نال مؤخراً شهرة واسعة بسبب امتناع الكثير من كوادره عن العمل خشية إصابتهم بعدوى الفيروس المميت الذي بدأ، منذ الشهر الماضي، يثير الهلع في ربوع المملكة.

 

وأصدرت وزارة الصحة السعودية، اليوم الثلاثاء، قراراً بإعفاء مدير مستشفى الملك فهد في مدينة جدة الساحلية ونائبه من مهامهما، وتعيين الدكتور عماد الجحدلي مديراً للمستشفى والدكتوران هاني جخدار ومحمد قاروت مساعدين له.

 

وقال وزير الصحة المكلف عادل فقيه في بيان إنه "في ظل الحاجة الماسة لزيادة جودة خدمات الرعاية الصحية للمرضى ومكافحة العدوى بفيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، تم إعفاء مدير مستشفى الملك فهد بجدة ونائبه من مهامهما، وذلك في خطوة حاسمة تجريها الوزارة لضمان التحسين الفوري لمستوى الرعاية الطبية للمرضى في مستشفى الملك فهد".

 

وأوضح أنه تم تعيين الدكتور عماد الجحدلي، مديراً عاماً لمستشفى الملك فهد، كما تم تعيين كل من الدكتور هاني جخدار، والدكتور محمد قاروت، كمساعدين للمدير العام.

 

وقال "سيتولى الفريق الإداري الجديد مهامه فوراً، ولن تتوانى الوزارة في اتخاذ أي إجراءات حاسمة من شأنها الوصول إلى أهدافها في الحفاظ على صحة أفراد المجتمع في أي وقت كان".

 

ويأتي ذلك بعد أن تسبب فيروس كورونا، يوم السبت الماضي، بوفاة أخصائي مختبر ورئيس قسم الدم في بمستشفى الملك فهد أيمن حمدان سيمي؛ حيث نقلت إليه عدوى كورونا وأصيب بعدها بفشل كلوي أدى إلى وفاته.

 

وتم رصد فيروس كورونا للمرة الأولى في السعودية، قبل عامين، وزاد معدل الإصابة لأكثر من المثلين منذ بداية أبريل/نيسان الماضي. لكن العدد الإجمالي للوفيات تزايد بوتيرة أبطأ، وقالت وزارة الصحة السعودية أمس الاثنين إن 18 شخصا آخرين في المملكة أصيبوا بفيروس كورونا، ليصل عدد الحالات في البلاد إلى 414 حالة توفي أكثر من ربعهم.

 

وذكرت الوزارة في موقعها على الانترنت أن الحالات الجديدة التي جرى الإبلاغ عنها في الساعات الثماني والأربعين المنصرمة حدثت في العاصمة الرياض ومدينة جدة ومكة المكرمة والمدينة المنورة.

 

ويمثل انتشار المرض مبعث قلق للسعودية قبيل وفود الملايين لأداء عمرة في شهر رمضان الذي يحل في يوليو/تموز المقبل وأيضاً قبل موسم الحج في أكتوبر/تشرين الأول.

 

وأفادت الوزارة أنه حتى الآن توفي 115 شخصاً في السعودية ممن أصيبوا بالفيروس. وكثير ممن تأثروا عمال صحة أجانب.