لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 7 Jul 2012 08:34 AM

حجم الخط

- Aa +

كبر حجم الثدي قد يكون مؤشرا على احتمال إصابته بمرض السرطان

أظهرت دراسة طبية حديثة أن كبر حجم الثديين قد يكون مؤشرا على احتمال إصابتهما بمرض السرطان عند النساء فى منتصف العمر.

كبر حجم الثدي قد يكون مؤشرا على احتمال إصابته بمرض السرطان
الفحص بالرنين المغناطيسي الذى أجري لمريضات أظهر وجود علاقة قوية بين كبر حجم الثدي، وإصابته بالسرطان عند النساء في منتصف العمر

أظهرت دراسة طبية حديثة، أجراها باحثون أمريكيون بجامعة كاليفورنيا، أن كبر حجم الثديين قد يكون مؤشرا على احتمال إصابتهما بمرض السرطان عند النساء فى منتصف العمر.

ووفقا لليوم السابع، قال الباحثون بمعهد أبحاث سرطان الثدي فى ولاية كاليفورنيا إن الفحص بالرنين المغناطيسي الذى أجري لمريضات أظهر وجود علاقة قوية بين كبر حجم الثدي، وإصابته بالسرطان عند النساء في منتصف العمر وكذلك عند نساء بلغن مرحلة الشيخوخة.

وأظهرت الدراسة التى أجريت على 16 ألف سيدة أن النساء اللواتي يمتلكن حجما أكبر للثديين هن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي، مقارنة بغيرهن، لافتة إلى أن هرمون الأستروجين قد يؤدي إلى زيادة نمو الغدد الثديية والأورام .

وقال نيكولاس أريكسون الذي قام بإجراء الدراسة أن الثديين هما المنطقة الأكثر عرضة للإصابة بالسرطان عندما تكون المرأة فى مقتبل العمر، مضيفا أن النتيجة التي توصلنا إليها تشير إلى أن التباين فى تركيب أنسجة الثديين في مرحلة الصبا، قد تشكل آلية محتملة لزيادة مثل هذا الاحتمال.

وأضاف أن تحديد العوامل الطبيعية والجينية التي تؤثر على تركيب أنسجة الثديين فى مرحلة مبكرة قد يساعدنا على تطوير وسائل آمنة وفعالة لمنع الإصابة بالأورام.