حجم الخط

- Aa +

Wed 28 Jun 2017 03:19 PM

حجم الخط

- Aa +

تراجع استهلاك الوقود في السعودية لأول مرة منذ 10 سنوات

كمية الاستهلاك المحلي من الوقود (بنزين وديزل) في السعودية تتراجع خلال 2016 نحو 451.9 مليون برميل مقارنة بـ 480 مليون برميل خلال العام 2015  

تراجع استهلاك الوقود في السعودية لأول مرة منذ 10 سنوات

بلغت كمية الاستهلاك المحلي من الوقود (بنزين وديزل) في السعودية خلال العام 2016 نحو 451.9 مليون برميل مقارنة بـ 480 مليون برميل خلال العام 2015.

 

وبحسب تقرير نشرته صحيفة "الاقتصادية" السعودية واستند إلى بيانات رسمية، فإن كمية الاستهلاك المحلي من الوقود تراجعت بنسبة 6 بالمئة خلال 2016 مقارنة بكمية استهلاك 2015، كأول عام يحصل فيه تراجع في الاستهلاك المحلي من الوقود خلال عشر سنوات.

 

وكان الديزل هو الأكثر تراجعاً من البنزين حيث تراجع بنسبة 10 بالمئة بما يعادل 27.5 مليون برميل، لتبلغ كمية الاستهلاك في 2016 نحو 248.5 مليون برميل، مقارنة بـ 276.1 مليون برميل في 2015. ويعد أول تراجع له خلال 10 أعوام.

 

أما الاستهلاك المحلي من البنزين، فقد تراجع بنسبة طفيفة بلغت 0.3 بالمئة بما يعادل 604 آلاف برميل، حيث بلغت كمية الاستهلاك المحلي من البنزين نحو 203.4 مليون برميل في 2016.

 

وقالت صحيفة "الاقتصادية" اليومية إن سبب تراجع الاستهلاك المحلي من الوقود يعود إلى عدة أسباب أهمها هو أن الحكومة السعودية قد خفضت دعم الوقود محليا بنسبة متفاوتة، بنسبة 67 بالمئة للبنزين (91) و50 بالمئة للبنزين (95) و81 بالمئة للديزل الخاص لقطاع النقل، و54 بالمئة الديزل الخاص لقطاع الصناعة. إضافة إلى البرامج والمبادرات والإرشادات التي نفذها المركز السعودي لكفاءة الطاقة خلال الأعوام السابقة، لتحسين ورفع كفاءة استهلاك السيارات من الوقود وكذلك الأجهزة الكهربائية المنزلية.

 

وبحسب تقارير، يوجد في السعودية أكثر من 18 مليون مركبة.

 

وكان القطاع السكني في السعودية -التي يبلغ عدد سكانها نحو 32 مليوناً- قد سجل انخفاضاً في استهلاكه من الكهرباء خلال العام 2016 بنسبة 0.6 بالمئة لأول مرة خلال 10 سنوات تحديداً من 2007 حتى 2016، على الرغم من ارتفاع عدد المشتركين بنسبة 5.1 بالمئة أي ما يعادل نحو 326.7 ألف مشترك ليصل إلى 6.76 مليون مشترك بنهاية 2016.