لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 30 Jan 2017 07:27 PM

حجم الخط

- Aa +

كهرباء دبي تطلق برنامج الإلكترونات الحرة لدعم رواد أعمال الطاقة النظيفة في العالم

أطلق سعادة سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي برنامج "الإلكترونات الحرة" مسرع الأعمال الدولي الذي يوفر إطارا متكاملا لتعزيز التعاون الدولي في دعم وتشجيع الابتكار وصولا إلى حلول فاعلة في تلبية الاحتياجات العالمية من الطاقة في المستقبل.

كهرباء دبي تطلق برنامج الإلكترونات الحرة لدعم رواد أعمال الطاقة النظيفة في العالم

أطلق سعادة سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي برنامج "الإلكترونات الحرة" مسرع الأعمال الدولي الذي يوفر إطارا متكاملا لتعزيز التعاون الدولي في دعم وتشجيع الابتكار وصولا إلى حلول فاعلة في تلبية الاحتياجات العالمية من الطاقة في المستقبل.

جاء ذلك خلال حفل أقيم بهذه المناسبة في فندق أرماني بدبي بمشاركة نخبة من المسؤولين وممثلي المؤسسات الدولية المشاركة في البرنامج الذي تم تطويره في إطار التعاون بين ائتلاف يضم 8 من كبرى مؤسسات الطاقة الرائدة في العالم وأكثر من 25 من أهم مسرعات أعمال الطاقة النظيفة في العالم .

 

تأتي هذه الخطوة تماشيا مع التزام الهيئة بدعم الجهود الرامية إلى جعل دبي مركزا عالميا رائدا لاستشراف وصناعة المستقبل وترسيخ ريادة دولة الإمارات في تسريع وتيرة الابتكار في مجال الطاقة النظيفة على المستوى الدولي، وفق وكالة أنباء الإمارات.

 

وتكمن أهمية برنامج الإلكترونات الحرة المدعوم بميزانية تبلغ مليون دولار أمريكي في كونه يستهدف دعم الجيل القادم من رواد أعمال الطاقة.

 

 

ويتيح البرنامج الفرصة أمام 12 شركة من الشركات الناشئة لتطوير تقنيات مبتكرة في مجال حلول الطاقة من خلال المسرعات والتعاون المباشر بين كبرى مؤسسات الطاقة الرائدة في العالم وشركات الطاقة الناشئة بالشراكة مع 3 من أبرز المسرعات من مدينة سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة الأمريكية والعمل سويا مع أكبر شبكات وأهم مسرعات أعمال الطاقة النظيفة في العالم وذلك بالاستفادة من أفضل الخبرات المتاحة في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وآسيا وأستراليا.

 

 

وتم إطلاق برنامج الإلكترونات الحرة في إطار التعاون بين ائتلاف دولي يضم مؤسسات رائدة للطاقة في العالم هي هيئة كهرباء ومياه دبي و" أوس نيت" الاسترالية و"إي.إس.بي" الإيرلندية "إي.دي.بيه" البرتغالية وإنوج الأوروبية و"أوريجين الأسترالية و"سنغابور باور" السنغافورية وتيبكواليابانية.

 

 

ويدار البرنامج من قبل شركتي "نيو إنرجي نيكسس التي تمول من قبل "كاليفورنيا كلين إنرجي فاند" و"سويسنيكس سان فرانسيسكو" ويضم 3 من أبرز المسرعات من مدينة سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة الأمريكية هي إنرجي إكسيليريتور وباورهاوس وبيتا- أي.

 

 

ويستند البرنامج المقرر أن يستمر 9 أشهر إلى سلسلة من النشاطات تشمل 3 ورش عمل مكثفة تستمر كل منها على مدى أسبوع كامل في كل من "وادي السيليكون" في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وآسيا وأستراليا.

 

 

ويتمحور تركيز البرنامج على محاور جوهرية تتمثل في أدوات ومنهجيات الابتكار استراتيجيات التمويل نمو الأعمال القيادة والتطوير المؤسسي وغيرها.

 

 

وقال سعادة سعيد الطاير في كلمته أن هذا البرنامج يعد أحد أبرز برامج المسرعات العالمية الهادفة إلى فتح قنوات التواصل ومد جسور التعاون المباشر بين كبرى مؤسسات الطاقة الرائدة في العالم وشركات الطاقة الناشئة ويمثل ثمرة التعاون البناء بين ائتلاف يضم مؤسسات عالمية رائدة في مجال الطاقة وبالشراكة مع 3 من أبرز المسرعات من مدينة سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة الأمريكية وبالتعاون مع أكبر شبكات و أهم مسرعات أعمال الطاقة النظيفة في العالم والتي تعمل سويا في سبيل خلق منصة موحدة لتمكين 12 من الشركات الناشئة في العالم لاستشراف مستقبل الطاقة استنادا إلى الابتكار والتكنولوجيا وذلك بالاستفادة من أفضل الخبرات المتاحة في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وآسيا وأستراليا.

 

ونوه إلى أن البرنامج يعد فرصة غير مسبوقة لتبادل المعلومات والمعارف والتوسع إلى أسواق جديدة حول العالم حيث يبلغ مجموع صافي عائدات الشركات المشاركة فيه ما يزيد على 148 مليار دولار وهي مؤسسات رائدة تقدم خدماتها لما يربو عن 73 مليون متعامل حول العالم".