لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 21 Jul 2016 03:46 AM

حجم الخط

- Aa +

بوادر مواجهة نفطية مع دول الخليج من مرشح ترامب لوزارة الطاقة الأمريكية

ترامب يدرس تعيين أبرز  منتجي النفط الصخري الأمريكي وقطب النفط والغاز هارولد هام وزيرا للطاقة

بوادر مواجهة نفطية مع دول الخليج من مرشح ترامب لوزارة الطاقة الأمريكية
الصورة من ان بي سي Jim Seida / NBC News

كليفلاند 21 يوليو تموز (رويترز) - قالت أربعة مصادر مقربة من حملة دونالد ترامب إن المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية يدرس تعيين هارولد هام قطب النفط والغاز في ولاية أوكلاهوما وزيرا للطاقة إذا انتخب رئيسا للولايات المتحدة في الانتخابات التى ستجرى في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

 

وسيكون هام -وهو الرئيس التنفيذي لشركة كونتيننتال ريسورسيز- أول وزير أمريكي للطاقة يأتي مباشرة من صناعة النفط والغاز منذ أن انشيء المنصب في 1977 في خطوة ستصيب المدافعين عن البيئة بالصدمة لكنها ستدعم برنامج ترامب الانتخابي المؤيد لتوسيع البحث عن مصادر الطاقة.

وقال دان أبرهارت وهو مستثمر في قطاع النفط وممول جمهوري إن مسؤولين في حملة ترامب أبلغوه أن هام هو "المنافس الرئيسي" على المنصب.

وأكدت ثلاثة مصادر أخرى مقربة من حملة ترامب أن المرشح الجمهوري يدرس ترشيح هام للمنصب. وقال أحد المصادر إنه سمع لأول مرة أن هام مرشح لمنصب وزير الطاقة من مسؤولين في حملة ترامب يوم الأحد.

وأصبح هام (70 عاما) واحدا من أكثر الاثرياء في أمريكا اثناء طفرة التنقيب عن النفط والغاز على مدى السنوات العشر الماضية مستفيدا من تقنية جديدة للحفر بالتكسير المائي للوصول إلى مكامن واسعة في حقول النفط الصخري في نورث داكوتا.

يقود ملياردير التنقيب هارولد هام شركة كونتيننتال ريسورسز وألمح في فبراير- بحسب رويترز-  لزيادة الإنفاق الرأسمالي إذا وصل سعر الخام الأمريكي لما بين أوائل ومتوسط نطاق الأربعين دولارا بما يتيح لها زيادة إنتاج 2017 أكثر من عشرة بالمئة، وأصبح النفط الصخري الأمريكي لاعب رئيسي وشوكة في جانب كبار منتجي أوبك.

وكان هارولد هام قد تحدى وزير النفط السعودي وقتها- علي النعيمي ، مطلع العام بإغراق السوق بالنفط والتسبب بإنهيار سعره. وقبل اجتماع أوبك في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 سيل هام مراكز التحوط لشركته ووصف أوبك بأنها نمر بلا انياب.