لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 12 Dec 2016 11:32 AM

حجم الخط

- Aa +

"طرق دبي" تًشغل أول عبرة تعمل بالطاقة الشمسية في الشرق الأوسط

هيئة الطرق والمواصلات في دبي تشغل أول عبرة تعمل بالطاقة الشمسية في الشرق الأوسط بمنطقة الممزر لتصبح أول وسيلة نقل عام تعمل بالطاقة الشمسية في الشرق الأوسط 

"طرق دبي" تًشغل أول عبرة تعمل بالطاقة الشمسية في الشرق الأوسط

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي مؤخراً عن تشغيل أول عبرة تعمل بالطاقة الشمسية في الشرق الأوسط بمنطقة الممزر وذلك بعد الانتهاء من عدة اختبارات للعبرة المتطورة في منطقة الجدّاف جرى خلالها التعرف إلى إمكانية تغيير سرعة العبرة لتصبح بذلك أول وسيلة نقل عام تعمل بالطاقة الشمسية في الشرق الأوسط وذلك في إطار مبادرة الحكومة "اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة".

 

ووفقاً لبيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه، قال عبد الله يوسف آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة في الهيئة إن العبرة تعتبر أول وسيلة نقل عام تعمل بالطاقة الشمسية بشكل كامل في منطقة الشرق الأوسط، وإن هذا المشروع كان يهدف إلى تحويل إحدى العبرات الكهربائية إلى العمل بالطاقة الشمسية، عبر تركيب ألواح الطاقة الشمسية على سقف العبرة والملحقات اللازمة لتشغيل النظام.

 

وأوضح إن إحدى الشركات المتخصصة قامت باختبار اتزان العبرة خلال تجريبها في منطقة الجدّاف لمدة شهر بدون ركاب، وتبين أن نظام الطاقة الشمسية لم يؤثر على اتزان بدن العبرة دون حاجة لأي تعديلات على تصميم ومواصفات العبرات الحالية أو بناء عبرات جديدة.

 

وتابع أن النتائج أظهرت أن النظام الشمسي يمكنه شحن البطاريات بنسبة 100 بالمئة يومياً، وأن الطاقة المُخزّنة تكفي لإبحار العبرة لمدة 5 ساعات بالسرعة الاعتيادية للتشغيل وهي "3 – 4 " عقد، وأن النسبة المتبقية من الطاقة بنهاية اليوم تصل إلى 25 بالمئة، وأن النظام الشمسي يحتاج إلى نحو 6 ساعات نهارية لإعادة شحن البطارية بالكامل.

 

وأضاف أن تدشين هذه العبرة يعتبر خطوة على طريق إستراتيجية الهيئة نحو التبني الكامل لمفهوم الاقتصاد الأخضر والطاقة النظيفة في وسائل النقل بشكل عام، وتجسيده على أرض الواقع عبر مبادرات مبتكرة تعكس التوجه العملي لهيئة الطرق والمواصلات إلى خلق بيئة صحية بالحد من البصمة الكربونية، وكذلك استخدام الطاقة البديلة في وسائل النقل.