لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 16 Apr 2016 02:15 PM

حجم الخط

- Aa +

جمعية حماية المستهلك السعودية تُطالب بإيقاف العمل بتعرفة المياه الجديدة مؤقتاً

جمعية حماية المستهلك السعودية تُطالب بإيقاف العمل بتعرفة المياه الجديدة لحين قيام الوزارة بدراسة التعرفة وتوافقها مع الأسر ذات الدخل المتوسط والمنخفض.

جمعية حماية المستهلك السعودية تُطالب بإيقاف العمل بتعرفة المياه الجديدة مؤقتاً

طالبت جمعية حماية المستهلك السعودية وزارة المياه والكهرباء بإيقاف العمل بتعرفة المياه الجديدة مؤقتاً لحين قيام الوزارة بدراسة التعرفة وتوافقها مع الأسر ذات الدخل المتوسط والمنخفض.

 

ونقلت صحيفة "عكاظ" السعودية عن رئيس الجمعية الدكتور سليمان السماحي إن الرفع المفاجئ والمبالغ في تعرفة المياه يؤدي إلى تأثر دخل الأسرة بشكل كبير، خصوصاً لذوي الدخل الثابت والمحدود.

 

وقال "السماحي" إن وزارة المياه والكهرباء اتخذت موقفاً غير دقيقاً منذ بداية الإعلان عن التعرفة الجديدة، إذ سعت لطمأنة المستهلكين بعدم رفع التكلفة على شريحة واسعة من المستفيدين.

 

وأضاف أن أكثر من 52 بالمئة من المشتركين في خدمات المياه لن يدفعوا أكثر من ريال واحد في اليوم وهو أمر خالف الواقع في معظم الحالات.

 

وطالب بأن تكون الزيادة في تعرفة المياه تدريجية على أن يتم تقييم الأثر على المستهلكين بصفة مستمرة فيما يتعلق بالدخول السنوية، خصوصا أصحاب الدخل المتوسط والمحدود، والعمل على التأكد من آلية حساب الفواتير ومراجعة نظام الفوترة لمعالجة الخلل الناتج عن حساب بعض الفواتير ذات المبالغ الكبيرة التي تتجاوز التعرفة الجديدة ثم الإفصاح عن الأسباب التي أدت لذلك الخلل وتقديم التعويض العادل للمتضررين.

 

ويشتكي عدد كبير من المواطنين والمقيمين في السعودية من فواتير المياه المرتفعة التي تضاعفت عدة مرات ووصلت قيمتها عند بعض الشاكين إلى 10 آلاف ريال.

 

وفي أواخر الأسبوع الماضي، أعلن محمد السعود وكيل وزارة المياه والكهرباء لشؤون المياه، الأسبوع الماضي، أن الوزارة مستعدة لمراجعة فواتير المستفيد الذي يرغب بذلك وأن هناك خطوات هامة للتقليل من ارتفاع قيمة الفاتورة مثل تحويلها حسب عدد الوحدات إذا كان المنزل متعدد الأغراض.

 

وكان مدير عام خدمات العملاء في وزارة المياه خالد المسعود، أكد قبل أيام، أن وزارة المياه والكهرباء استقبلت 9 آلاف بلاغ واعتراض على مبالغ فاتورة المياه بمدينة الرياض وتأتي هذه البلاغات بعد أن أصدرت الشركة 33 ألف فاتورة في الرياض بالتعرفة الجيدة.

 

وكان مجلس الوزراء في السعودية، الفقيرة بالمياه، قد قرر في نهاية ديسمبر/كانون الأول 2015 رفع أسعار منتجات الطاقة وتعرفة استهلاك الكهرباء وتسعيرة بيع المياه وتم تنفيذ التعرفة الجديدة في يناير/كانون الثاني الماضي.