لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 4 Sep 2015 11:11 AM

حجم الخط

- Aa +

روسيا "يمكنها زيادة إنتاجها النفطي إلى 14 مليون برميل يومياً"

روسيا يمكنها زيادة إنتاجها النفطي إلى 14 مليون برميل يومياً لتصبح ثاني أكبر منتج للنفط في العالم بعد أمريكا والسعودية

روسيا "يمكنها زيادة إنتاجها النفطي إلى 14 مليون برميل يومياً"

(رويترز/ أريبيان بزنس) - قال الرئيس التنفيذي لشركة روسنفت اليوم الجمعة إن روسيا يمكنها زيادة إنتاجها من النفط الخام ليصل إلى 700 مليون طن سنوياً (14 مليون برميل يومياً) وتصدير 300 مليار متر مكعب من الغاز إلى الصين سنوياً.

 

ومتحدثاً في المنتدى الاقتصادي الشرقي، قال "إيجور سيتشن" إن تكاليف الإنتاج في أكبر الحقول النفطية في روسيا أقل من نظيراتها العالمية.

 

ويعوض ضعف الروبل أسعار النفط المنخفضة لمنتجي النفط الروس.

 

وبحسب النشرة الإحصائية لإنتاج الطاقة التابعة التي أصدرتها المجموعة النفطية البريطانية العملاقة BP، في يونيو/حزيران الماضي، تخطت الولايات المتحدة كلاً من السعودية، أكبر مصدر للنفط الخام في العالم، وروسيا لتصبح أول منتج للنفط في العالم في العام 2014، وذلك للمرة الأولى منذ العام 1975.

 

وارتفع معدل إنتاج النفط في الولايات المتحدة، التي كانت طوال عقود أكبر مستورد للخام، بنسبة 15.9 بالمئة خلال العام الماضي، ليبلغ 11.6 مليون برميل في اليوم.

 

وبالمقارنة، بلغ إنتاج السعودية 11.5 مليون برميل في اليوم، بينما حلت روسيا في المرتبة الثالثة بـ 10.8 مليون برميل في اليوم. إلا أن هناك تقارير تشير إلى أن روسيا هي أكبر منتج للنفط الخام في العالم.

 

وأشارت النشرة إلى أن الولايات المتحدة حصلت على المرتبة الأولى بفضل عمليات استخراج النفط الصخري.

 

وقلصت الولايات المتحدة إلى حد كبير وارداتها من النفط. وبلغت الواردات الأميركية من البترول في 2014 أقل من نصف أعلى مستوى لها في 2005. وبذلك تركت الولايات المتحدة مكانها كأول مستورد عالمي للنفط للصين.