لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 25 Nov 2015 08:52 AM

حجم الخط

- Aa +

’دي سي برو للهندسة‘ تدعو إلى تحسين إجراءات الاستدامة من خلال معرض الخمسة الكبار

السيد جورج برباري، الرئيس التنفيذي لشركة ’دي سي برو للهندسة‘ يطرح تدابير مضمونة لتحسين كفاءة الطاقة والحد من الأثر البيئي لنظم التدفئة والتهوية والتكييف في معرض ’الخمسة الكبار‘ الدولي للبناء والأعمال الإنشائية.

’دي سي برو للهندسة‘ تدعو إلى تحسين إجراءات الاستدامة من خلال معرض الخمسة الكبار
جورج برباري، الرئيس التنفيذي لشركة ’دي سي برو للهندسة

تسعى ’دي سي برو للهندسة‘، الشركة  إلى دفع قطاع التدفئة والتهوية وتكييف الهواء في دول مجلس التعاون الخليجي لتبني تقنيات جديدة من شأنها معالجة مشاكل كفاءة الطاقة والحد من المخاوف البيئية المحتملة.

وشجع السيد جورج برباري، الرئيس التنفيذي لشركة ’دي سي برو للهندسة، خلال ورشة عمل الاستدامة المقامة على هامش افتتاح معرض ’الخمسة الكبار‘ الدولي للبناء والأعمال الإنشائية، الشركات الإقليمية على تبنّي حلول التدفئة والتهوية والتكييف الأكثر استدامة والأكثر كفاءة من ناحية الطاقة والأقل ضرراً على البيئة، بالإضافة إلى العمل على تقييم التقنيات المستخدمة حالياً مثل تبريد المناطق باستخدام الطاقة الكهربائية، وأنظمة التكييف التي تعمل بنظام غاز التبريد متغير التدفق، وأنظمة التكييف التي تستخدم الهواء المتجدد، وأنظمة التكييف التي تستخدم الهواء المُبرَد، ووحدات التكييف المنفصلة، وأنظمة التكييف المنفصلة ذات مجاري الهواء، وأنظمة التبريد بالوحدات المُجمعَة، والمبردات.

وبهذا الخصوص، قال السيد برباري: "تحتاج تقنية تبريد المناطق إلى التطور لتصبح قطاعاً ذا توجه مستقبلي يقدم حلولاً جدية من شأنها معالجة قضايا الاحتباس الحراري ضمن أسعار تنافسية يمكن للعملاء تحمل تكاليفها. كما نلحظ استمرار هيمنة أنظمة التكييف التي تستخدم الهواء المُبرَد على سوق التدفئة والتهوية والتكييف مع احتلالها نسبة 70% من الأعمال على الرغم من أن هذه التقنية لا تقدم أي خصائص من شأنها توفير الطاقة المستخدمة".

كما سلطت ’دي سي برو‘ الضوء على المشاكل المتعلقة بتوفير الطاقة وسلامة عمليات التبريد ضمن أنظمة التكييف التي تعمل بنظام غاز التبريد متغير التدفق وضمن تصميم أنظمة التبريد التي تستخدم الهواء المتجدد، بحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس.

ودعت الشركة من بين التوصيات التي قدمتها إلى تطوير نظم تبريد المناطق المعتمدة حالياً لتنتقل من الاستخدام الجزئي إلى الاستخدام الكامل لوسائل تخزين الطاقة الحرارية والاستفادة من مياه الصرف المعالجة. كما أكدت الشركة على ضرورة تبني قطاع تبريد المناطق لحلول الطاقة المتجددة مثل الطاقة الشمسية الكهروضوئية (سواء بوضع الخلايا الضوئية في الموقع المراد تبريده أو في موقع بعيد) والطاقة الحرارية الأرضية العميقة، والانتقال إلى تبني وسائل الجيل الثالث بشكل كامل عبر استخدام الوقود الحيوي إلى جانب الاستفادة من مصادر الطاقة البديلة. ووفقاً لـ’دي سي برو‘، فإن تبني هذه الحلول من شأنه أن يوفر نسبة 75% من الطاقة الأساسية بالمقارنةً مع نظم تبريد المناطق باستخدام الطاقة الكهربائية المعتمدة حالياً.

وبخصوص أنظمة التكييف التي تستخدم الهواء المبرد، اقترحت ’دي سي برو‘ الاستفادة من وحدات التكييف التي تستخدم الماء المبرد من خلال الدائرة الحرارية الأرضية المغلقة والتي تعتبر مثالية للفيلات حيث يمكنها تحقيق معدل قيمته 1.0 إلى 1.1 كيلو واط/طن تبريد أو أقل من ذلك. كما اقترحت الشركة تصميم الأنظمة الكبيرة التي تزيد استطاعتها عن 200 طن لتعمل بنظام التكييف الذي يستخدم الماء المبرد والتي تستفيد من المياه الرمادية أو مياه الصرف الصحي المعالجة في أبراج التبريد أو الدارة الحرارية الأرضية المغلقة.

كما عرضت ’دي سي برو‘ رؤيتها المتعلقة بأنظمة التكييف التي تعمل بنظام غاز التبريد متغير التدفق مبينةً أنه في الوقت الذي قد تقلل أنظمة التكييف هذه والتي تستخدم الماء المبرد من الضغط التشغيلي لوسيط التبريد وتخفض عدد أنابيب التبريد وتؤدي إلى رفع كفاءة نظام التبريد لتصل إلى 1 كيلو واط/طن، فإن أنظمة التكييف التي تعمل بالماء المبرد أو الهواء المبرد متغير التدفق سوف تتفوق على أنظمة التكييف التي تعمل بنظام غاز التبريد متغير التدفق، حيث ستتمكن هذا التكنولوجيا من قياس الكفاءة فضلاً عن إمكانية تخزين وسيط التبريد في الوحدة الخارجية فقط.

وبالنسبة لأنظمة التكييف التي تستخدم الهواء المتجدد، أوصت ’دي سي برو‘ بأهمية استخدام عجلات استرجاع الحرارة ذات كفاءة لا تقل عن 80%، كما دعت الشركة إلى ضرورة الإثبات المسبق لكفاءة عجلة استرجاع الحرارة، فضلاً عن الحاجة إلى اعتماد مختبرات الفحص المحلي للتدقيق في التجارة غير المنظمة إطلاقاً لأجهزة التكييف في دول مجلس التعاون الخليجي. كما أكدت الشركة على أهمية اعتماد وسائل التحكم والأتمتة المناسبة لوحدات معالجة الهواء التي تستخدم الهواء المتجدد بالإضافة إلى تركيب عدادات الوحدة الحرارية وعدادات الكيلو واط الساعي على كل كافة هذه الوحدات.