لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 26 Jul 2015 04:19 PM

حجم الخط

- Aa +

الكويت ترفع سعر البنزين إلى 100 فلس.. العام المقبل

الكويت ترفع سعر البنزين بشكل تدريجي يبدأ من 100 فلس في إطار خطة حكومية تنتهجها البلاد لرفع الدعم التدريجي عن كافة المواد المدعومة.

الكويت ترفع سعر البنزين إلى 100 فلس.. العام المقبل

تعتزم الحكومة الكويت رفع سعر البنزين بدءاً من مطلع العام المقبل بشكل تدريجي يبدأ من 100 فلس في إطار خطة حكومية تنتهجها البلاد لرفع الدعم التدريجي عن كافة المواد المدعومة التي تكلف الخزينة العامة مبالغ طائلة.

 

وقالت تقارير محلية إن الأسعار الجديدة، وفقاً لتصور لجنة الدعم الحكومية، تقضي برفع سعر لتر البنزين الخصوصي من 65 إلى 100 فلس، وسعر لتر البنزين الممتاز من 60 إلى 95 فلساً، وسعر لتر بنزين ألترا من 90 إلى 130 فلساً، بمعنى أن أسعار البنزين سترتفع بنسبة 50 بالمئة.

 

ونقلت صحيفة "الأنباء" الكويتية عن مصدر حكومي رفيع المستوى إن رفع الدعم عن البنزين سيتم تدريجياً وفق حدود سعرية مناسبة على غرار ما حدث في الديزل والكيروسين، وأنه لا تحرير كلياً لأسعار المحروقات في الكويت، وإنما ترشيد الدعم.

 

وكانت الحكومة الكويتية قد بدأت مطلع العام الحالي، برفع سعر الديزل والكيروسين من 55 إلى 170 فلساً، قبل أن تتراجع مطلع فبراير/شباط الماضي وتخفض السعر إلى 110 فلس بعد هبوط أسعار النفط.

 

وقال المصدر إن هامش رفع الدعم التدريجي عن البنزين سيوفر على الدولة حوالي نصف مليار دينار في ميزانية العام المقبل 2016/2017، علماً أن الدولة تنفق على دعم وقود تشغيل محطات الكهرباء والماء والبنزين حوالي 2 مليار دينار (6.6 مليار دولار) سنوياً.

 

وأضاف إن لجنة الدعم في طور الانتهاء من خارطة رفع الدعم التدريجي على جميع السلع والمنتجات المدعومة، وستقدمها إلى مجلس الوزراء قبل نهاية العام الحالي، مرجحاً تطبيق الخطة الموضوعة بداية السنة المالية المقبلة.

 

وتقدم الكويت، الغنية بالنفط والعضو في منظمة أوبك للمواطنين الذين يتجاوز عددهم 1.2 مليون نسمة من أصل 4 مليون نسمة يعيشون في الدولة، أنواعاً مختلفة من الدعم تشمل الوقود والكهرباء والسلع الغذائية.

 

وتقول الحكومة إن الدعم الذي تقدمه لموارد الطاقة والسلع الأساسية يكلفها نحو 5.5 مليار دينار، وأنه لا يصل لمستحقيه في البلاد من ذوي الدخول المتوسطة والمنخفضة.

 

وعاد الحديث في الكويت عن تحرير أسعار الوقود إلى النقاشات الرسمية للمسؤولين الكويتيين، بعد اتخاذ الجارة الإمارات خطوة جريئة في هذا الاتجاه، حيث قررت تحرير أسعار الوقود بدءاً من مطلع الشهر المقبل لتتواءم مع الأسعار العالمية.