لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 17 Sep 2011 06:33 PM

حجم الخط

- Aa +

وزير الطاقة الأردني ينفي رفض اليابان اتفاقية التعاون النووي مع بلاده

أكد وزير أردني أن إلغاء حق بلاده من تخصيب اليورانيوم المستخرج من أراضيه سوف يخصعها لـ "شروط غير مبررة"

نفى وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني خالد طوقان السبت أن يكون البرلمان الياباني قد رفض اتفاقية التعاون النووي مع بلاده بسبب الموقع المقترح لأول محطة نووية في المملكة الذي يلقى معارضة من بعض الناشطين بيئيا.

وقال قي تصريحات خاصة لـ "بترا" أن البرلمان الياباني أجل النظر في أربع اتفاقيات حول التعاون النووي مع أربع دول هي ( الاردن وروسيا وفيتنام وكوريا ) الى حين تحديد موقف الدولة من موضوع الطاقة النووية إثر حادثة (فوكوشيما).

وأكد إنه لاعلاقة بين موقف البرلمان الياباني والدراسات والإجراءات التي تجري حاليا على مشروع البرنامج النووي الوطني ومن ضمنها موقع المحطة النووية المقترح في منطقة الخربة السمرا.

وتوقع وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني أن ينظر البرلمان الياباني في الإتفاقية مع بلاده مرة اخرى في تشرين اول المقبل .

وبين أن ممثلين (اثنين)عن المعارضة اليابانية سيقومان بزيارتين منفصلتين إلى الأردن الأول في نهاية أيلول الحالي، والثاني خلال تشرين أول المقبل للإطلاع على الموقع المقترح للمفاعل.

وردا على ما تناقلته وسائل اعلام عن وثائق نشرها موقع (ويكيليكس) حول الموقف الأميركي من البرنامج النووي الاردني قال طوقان : أن الأردن وقع على وثيقة الحد من انتشار الأسلحة النووية وهو عضو فيها ، كما وقع أيضا على البروتوكول الإضافي الخاص بالاتفاقية ويمتلك حق استخدام الطاقة النووية السلمية بموجب نظام ضمانات الوكالة الدولية للطاقة الذرية عدا عن ارتباطه مع 12 دولة باتفاقيات تعاون نووي تؤكد التزامه بجميع المتطلبات والمعايير الدولية ذات العلاقة.

وأكد وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني أن بلاده اتفقت عام 2008 مع الولايات المتحدة الاميركية على اتفاقية (الضمانات الثلاث) .

ولفت إلى أن إلغاء حق الأردن من تخصيب اليورانيوم المستخرج من أراضيه هو إهدار لثرواته الوطنية وضياع فرص اقتصادية كبيرة ويخضع الأردن لشروط غير مبررة ... لكنه لم يشر إلى طبيعة هذه الشروط .

وفي موضوع استكشاف اليورانيوم في أراضي المملكة قال الوزير الأردني أن اليورانيوم موجود وسطحي وقليل التركيز، وأن ما نشر للآن يتحدث عن منطقة مساحتها تساوي(ربع) منطقة الإمتياز الممنوحة لشركة (اريفا الفرنسية) التي صرفت للآن حوالي 30 مليون دولار ومستمرة في الإستثمار في المشروع.

وأشار وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني إلى أن النتائج التي توصلت لها الشركة للآن تفيد بوجود حوالي 14.5 ألف طن على شبكة 100 متر فقط بمعدل (90 جزء من المليون) ... لافتا إلى أن التركيز تجاوز في بعض المواقع هذه الرقم بكثير.

وأكد أن بلاده تسعى إلى استقطاب التكنولوجيا النووية للإستخدامات السلمية لسد احتياجاته من الطاقة التي يستورد منها حوالي 96 % سنويا تشكل حوالي 20 % من الناتج القومي الإجمالي للمملكة.