حجم الخط

- Aa +

Mon 3 Sep 2007 11:09 AM

حجم الخط

- Aa +

"بي بي" تسعى للفوز بعقود النفط العراقية

"بريتيش بتروليوم" تشترط استصدار قانون النفط وتحسن الظروف الأمنية

"بي بي" تسعى للفوز بعقود النفط العراقية

ذكر مسؤول في شركة "بريتيش بتروليوم  BP" الأحد أن شركة التنقيب عن النفط البريطانية جاهزة للمنافسة على الفرص المتاحة في قطاع النفط والغاز العراقي حالما تصدر البلاد قانون النفط والغاز الخاص بها.

ولم يقوم البرلمان العراقي حتى الآن بمناقشة قانون النفط المثير للجدل ولكن من المتوقع أن يتم إقراره هذا الشهر. ولأشهر حثت واشنطن العراقيين من أجل تسريع إصدار قانون النفط والذي تراه من بين التشريعات المحورية لمصالحة العراقيين المتحاربين وجذب الاستثمارات الأجنبية.

وأخبر ستيف بيكوك رئيس وحدة BP للتنقيب والإنتاج في الشرق الأوسط وجنوب آسيا وكالة رويترز على هامش مؤتمر في دبي قائلاً : "لقد درسنا الوضع في كامل العراق وبالتأكيد ألقينا نظرة على جميع الفرص الجذابة نسبياً ونحن مستعدون للتقدم بعروض."

وصرح وزير النفط العراقي الشهر الماضي بأن الحكومة تأمل في دعوة الشركات لتقديم عروض مفتوحة لتطوير حقولها النفطية في وقت مبكر كهذا الشهر إذا تم إصدار القانون، وأن تطوير قطاع النفط وزيادة عائدات التصدير هي المفتاح لإعادة بناء اقتصاد البلاد المحطم. كما أن العقود والشروط التي سيقدمها العراق لشركات النفط التي ستعمل في حقوله النفطية البارزة لم يتم تحديدها بعد.

وأضاف بيكوك أن نمط العقود هو أقل أهمية بكثير من ضمان أن تكون شروطها جذابة لكل من الشركة النفطية والحكومة وقال : "هناك صيغ كثيرة للعقد التي يمكن إيجاد تلك النقطة الجذابة فيها ."

وتميل الشركات النفطية لاعتبار أن العقود قصيرة الأمد أقل إغراءاً من الممتدة منها. وبين بيكوك أنه يمكن لاتفاقيات الخدمة أن تكون جذابة إذا كانت الشروط تعوض عن المهارات والأدوات والخبرة التي تجلبها الشركات النفطية العالمية. وأن BP لن تكون قادرة على إرسال الناس للعمل في العراق حتى تتحسن الظروف الأمنية حيث قال : "نأمل أن يحدث ذلك سريعاً من أجل الشعب العراقي وليس فقط من أجل أن نتمكن من الذهاب إلى هناك والقيام بالصفقات." وقال أن النصائح التي قدمتها BP للعراق حول حقول الرميلة الجنوبية والتي هي من أكبر حقول العراق النفطية كان لها تأثير إيجابي على النتاج هناك, وأن الدراسات التي نفذتها BP في الرميلة أظهرت أنه يمكن زيادة الإنتاج بسرعة وذلك بتطبيق التقنيات الحديثة واعتذر بيكوك عن إعطاء تفاصيل عن الزيادة المحتملة وأضاف : " ينبغي أن يكون هذا مشجعاً للعراق, رغم أنه لا يمكنني القول فيما إذا كانت باقي الحقول مثل الرميلة أم لا."