حجم الخط

- Aa +

Sun 21 Oct 2007 12:49 PM

حجم الخط

- Aa +

الكويت تنتج الغاز لأول مرة وعائداتها النفطية 60.7 مليار دولار

اعلنت شركة نفط الكويت أنها ستبدأ انتاج الغاز الطبيعي الحر للمرة الأولى في تاريخ الكويت وذلك في شهر ديسمبر /كانون أول المقبل.

الكويت تنتج الغاز لأول مرة وعائداتها النفطية 60.7 مليار دولار

اعلنت شركة نفط الكويت أنها ستبدأ انتاج الغاز الطبيعي الحر للمرة الأولى في تاريخ الكويت وذلك في شهر ديسمبر /كانون أول المقبل.

وقال رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب في الشركة فاروق الزنكي لوكالة الأنباء الكويتية أنه سيتم انتاج الغاز الحر بكمية 175 مليون قدم مكعبة كمرحلة أولى، مشيرا الى أنه سيتم افتتاح هذه المرحلة من الانتاج في ديسمبر المقبل في احتفال كبير.

وأوضح أن استراتيجية الشركة تطمح الى انتاج مليار قدم مكعبة من الغاز الحر يوميا في عام 2015 مشيرا إلى أنه مع تنفيذ الخطة بشكلها الكامل وانتاج مليار قدم مكعبة أو أكثر ستكون الشركة قد خطت خطوات ممتازة على طريق سد احتياجات البلاد من الغاز الطبيعي.

وقال أن إنتاج المرحلة الاولى سيكون قليلا مقارنة مع احتياجات الكويت من الغاز، لكنه سيساهم في سد جانب من هذه الاحتياجات.

وذكر أن الغاز الحر يختلف عن الغاز المصاحب لأن الثاني يتم انتاجه عادة من الآبار مع النفط لانه مربوط بالنفط أما الغاز الحر فهو موجود في المكامن على هيئة غاز.

وكانت الكويت قد أعلنت في مارس/آذار 2006 اكتشاف الغاز الحر في منطقة الشمال وبالتحديد في حقلي صابرية وأم نقا حيث ذكر وزير النفط آنذاك الشيخ احمد الفهد أن الغاز الحر تدفق من مجموعة من الآبار في الحقلين بمعدل انتاج يومي يتراوح ما بين 16 و 27 مليون قدم مكعبة بالاضافة إلى كميات كبيرة من المكثفات المصاحبة بمعدل يومي يتراوح ما بين 2200 الى 4000 برميل ما يعني وجود مؤشرات على وجود مخزون كبير من الغاز الحر في هذين الحقلين.

وأعلن وقتها أن لدى الكويت مخزونا كبيرا للغاز الطبيعي غير المصاحب في منطقة حقول الشمال يقدر بنحو 35 تريليون قدم مكعبة فضلا عن كميات كبيرة من المتكثفات النفطية.

توقع تقرير اقتصادي أن يتجاوز الفائض في ميزانية الكويت للعام الحالي 17 مليار دينار (60.7 مليار دولار) في ضوء الارتفاع المستمر لأسعار النفط والتي قفزت بسعر البرميل إلى أكثر من 70 دولاراً.

وقال تقرير متخصص لبنك الكويت الوطني أن أسعار النفط ستتجاوز بكل تأكيد، السعر المفترض في ميزانية الحكومة الكويتية للسنة المالية 2007 - 2008 والبالغ 36 دولاراً للبرميل لتتراوح ما بين 66 و70 دولاراً للبرميل. وأضاف أن ميزانية العام الحالي ستحقق أكبر فائض لها على الإطلاق، حيث يتوقع أن تبلغ الإيرادات النفطية ما بين 15.9 مليار و16.9 مليار دينار مشكلة بذلك نحو 95 من إجمالي إيرادات الميزانية.

وتوقع التقرير أن تنخفض المصروفات المقدرة في الميزانية بنحو 11.3 مليار دينار حوالي 5 إلى 10 في المائة ليتراوح بذلك فائض الميزانية ما بين 6 و7.6 مليار دينار وذلك قبل تخصيص 10 في المائة من الإيرادات لصندوق احتياطي الأجيال القادمة.

وأوضح التقرير أن سعر النفط الخام الكويتي تجاوز للمرة الأولى في تاريخه حاجز 70 دولاراً للبرميل ليبلغ متوسطه لشهر سبتمبر/ أيلول بأكمله نحو 71.7 دولار وذلك مقابل ما متوسطه 65.5 دولار للبرميل لشهر أغسطس/ آب.

وأشار التقرير إلى أن أسعار خامات النفط الأخرى قد وصلت أيضاً إلى مستويات قياسية. حيث تجاوز سعر برميل غرب تكساس من الخام المتوسط حاجز 80 دولاراً في 13 سبتمبر، ووصل في 21 سبتمبر إلى أعلى مستوياته على الإطلاق عند مستوى 4. 83 دولار للبرميل. وبذلك، بلغ متوسطه لشهر سبتمبر 9. 79 دولار للبرميل، أي بزيادة قدرها 6 دولارات عن متوسطه لشهر أغسطس. كما حقق سعر برميل مزيج برنت مكاسب مشابهة ليصل إلى حدود 80 دولاراً في 28 سبتمبر، وبلغ متوسط السعر لمزيج سلة أوبك نحو 73 دولاراً خلال سبتمبر مسجلاً بذلك أعلى متوسط شهري له على الإطلاق.