لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 20 Aug 2015 09:21 AM

حجم الخط

- Aa +

وزارة التعليم السعودية تعتزم إسناد المشاريع المدرسية المتعثرة لشركات جديدة

وزارة التعليم تعتزم إسناد المشاريع المدرسية المتعثرة لشركات جديدة  

وزارة التعليم السعودية تعتزم إسناد المشاريع المدرسية المتعثرة لشركات جديدة

أفاد تقرير اليوم الخميس أن وزارة التعليم السعودية اتخذت خطوات عملية بخصوص المشاريع المدرسية المتعثرة حيث إنها تعتزم إسنادها إلى شركات جديدة.

 

ونقلت صحيفة "الشرق" السعودية عن مصادرها إن وزارة التعليم طلبت من مديري المديريات التابعة لها في المناطق السعودية إعداد تقارير مفصلة عن المدارس المستأجرة ومواقعها واستيعابها وعقود إيجاراتها.

وقالت المصادر إن الوزارة طلبت أيضاً تفاصيل عن ميزانيات المباني الحكومية التي تم ترسيتها ولم ينته العمل بها، ومحاسبة المقاولين المتعثرين في تنفيذها والرفع إلى الوزارة لاتخاذ اللازم.

 

والكثير من المدارس السعودية هي مبانٍ خاصة ليست ملكاً لوزارة التعليم التي تستأجرها بعقود إيجار من ملاكها.

 

وتعثر إنهاء المشاريع الحكومية في السعودية، التي يبلغ عدد سكانها نحو 30 مليوناً، أصبح ظاهرة متكررة ومقلقة، وكثيراً ما يصاحبها إطلاق المسؤولين لوعود حكومية كثيرة لا يرى غالبيتها النور.

 

وكان خالد المحيسن رئيس هيئة مكافحة الفساد (نزاهة) قال في إبريل/نيسان الماضي إن قرابة نصف مشاريع البنية التحتية في المملكة متعثرة.

 

وقال "المحيسن"، حنينها، إن تعثر وتأخر تنفيذ 672 مشروعاً من أصل 1526 مشروعاً بالمملكة، يعود إلى أسباب عدة، منها غياب التخطيط وعدم وضوح الرؤية والقصور في الدراسة وعدم مراعاة الإمكانات الفنية والزمنية إضافة إلى الترسية في بعض الحالات على مقاولين متعثرين بمشاريع أخرى.