لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 17 Dec 2014 12:43 PM

حجم الخط

- Aa +

النمسا تقرر إغلاق مدرسة سعودية في فيينا عقب اتهامات بمعاداة السامية

أعلنت السلطات النمساوية أنها ستغلق مدرسة تتبع للحكومة السعودية في فيينا بعد إخفاق المدرسة في تقديم أسماء مدرسيها وفي أعقاب اتهامات بمعاداة السامية في كتب تقوم بتدريسيها.

النمسا تقرر إغلاق مدرسة سعودية في فيينا عقب اتهامات بمعاداة السامية
صورة لطلاب المدرسة في فيينا

أعلنت السلطات النمساوية أنها ستغلق مدرسة تتبع للحكومة السعودية في فيينا بعد إخفاق المدرسة في تقديم أسماء مدرسيها وفي أعقاب اتهامات بمعاداة السامية في كتب تقوم بتدريسيها. ونقلت رويترز أن الحكومة النمساوية تنوي المضي قدما بقانون يمنع التمويل الأجنبي للمدارس الإسلامية وستفرض نسخة بالألمانية من القرآن لتدريسها.

 

لكن القانون سيطبق على المساجد أكثر من كونه شاملا للمدارس وذلك بهدف منع تجنيد الجهاديين في النمسا

 وقال متحدث باسم مجلس التعليم في فيينا إن المجلس قرر سحب رخصة المدرسة السعودية في فيينا الذي يسمح للها بالعمل بحلول نهاية العام الدراسي أي في الصيف القادم بعدما تجاهلت موعدا نهائيا في الأول من ديسمبر/كانون الأول لتقديم أسماء طاقم التدريس وهي قاعدة يجب أن تلتزم بها كل المدارس الخاصة.

.

 

 

ويدرس 150 طالبا في المدرسة التي تعتمد اللغة العربية في التدريس. ولدى المدرسة أربعة أسابيع لاستئناف قرار الإغلاق وقد رفضت التعليق على القرار.

ويقول المجلس إن المدرسة ممولة من المملكة العربية السعودية، وقد طلب من المدرسة أيضا أن تقدم ترجمات رسمية لنصوص الكتب بعد تقارير إعلامية تزعم أن المدرسة تدرس محتوى معاديا للسامية. ورفضت المدرسة التعليق.

وتريد حكومة النمسا المضي قدما في إقرار قانون يحظر التمويل الأجنبي للمنظمات المسلمة وسيجعل استخدام نسخ موحدة من القرآن باللغة الألمانية أمرا إلزاميا.

وتقول الحكومة إن القانون يهدف إلى منع تحول المنظمات النمساوية إلى أماكن تجنيد للجهاديين وسيطبق على مؤسسات مثل المساجد أكثر مما سيطبق على المدارس.