لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 25 Jun 2013 11:27 AM

حجم الخط

- Aa +

حاكم دبي محمد بن راشد يبلغ أوائل الثانـوية بنتائجهم باتصال هاتفي

وام- فاجأ صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله ، المتفوقين في الثانوية العامة باتصالات هاتفية أبلغهم فيها بالنتائج التي حصلوا عليها، متمنياً لهم مزيداً من النجاح والتفوق في حياتهم العلمية والعملية.

حاكم دبي محمد بن راشد يبلغ أوائل الثانـوية بنتائجهم باتصال هاتفي
AFP/Getty

وام- فاجأ صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله ، المتفوقين في الثانوية العامة باتصالات هاتفية أبلغهم فيها بالنتائج التي حصلوا عليها، متمنياً لهم مزيداً من النجاح والتفوق في حياتهم العلمية والعملية.

وجاء في المركز الأول على مستوى القسم الأدبي الطالبة المواطنة سارة عبدالرحيم العمادي من مدرسة مارية القبطية بمنطقة دبي التعليمية وذلك بنسبة 99.75% ، وفي القسم العلمي جاءت الطالبة لارا حازم محمود من مدرسة مضب للتعليم الثانوي بمنطقة الفجيرة التعليمية وذلك بنسبة 99.93 % ، وفي القسم العلمي أيضا جاء الطالب المواطن عبدالله محمود عبدالله أحمد من مدرسة محمد بن حمد الشرقي بمنطقة الفجيرة في المركز الأول على مستوى المواطنين في الدولة وذلك بنسبة 99.55% .

كما تمنى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للجميع مواصلة النجاح والتفوق في مسيرتهم التعليمية، وبارك لجميع الطلبة الناجحين اجتيازهم واحدة من المراحل التعليمية المهمة في حياتهم. وتوجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بالشكر لكافة أعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية والفنية على جهودهم خلال العام الدراسي 2012 /2013 مما ساهم في إنجاحه وفي توفير المناخ التعليمي المناسب للطلبة.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تعليقا على هذه المناسبة " إن مشاركة المتفوقين لحظات النجاح والتفوق يدخل السعادة على نفوسنا ونفوسهم، وكما تعطيهم هذه اللحظات دافعا لمزيد من التفوق تعطينا نحن أيضا دافعا لعمل المزيد من أجل تطوير التعليم في بلادنا. نحن نفخر بالمتفوقين .. ونهنأ أهلهم .. ونتمنى للجميع النجاح في الحياة العلمية والعملية" وأضاف سموه " أشكر كل مدرس ومدرسة تعبوا من أجل أبنائنا، وكل مربي ومربية بذلوا أوقاتهم من أجل تربية أجيالنا، وكل إداري في الميدان أو في الوزارة ساهموا بتوفير بيئة تعليمية صالحة لأبنائنا، وأقول لهم جميعا مستقبل الإمارات يبدأ من مدارسها وأنتم من يحرص على هذا المستقبل ويبنيه لنا ولأجيالنا القادمة "