لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 5 Sep 2012 12:19 PM

حجم الخط

- Aa +

موقع سعودي يهدد وزير التعليم العالي على خلفية الاختلاط بجامعات المملكة

أطلق موقع إلكتروني سعودي تهديدات لوزير التعليم العالي على خلفية الاختلاط بجامعات المملكة.

موقع سعودي يهدد وزير التعليم العالي على خلفية الاختلاط بجامعات المملكة
تعد جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية المؤسسة التعليمية الوحيدة التي تسمح باختلاط الجنسين في السعودية.

قالت وكالة يونايتد برس إنترناشونال (يو بي أي) اليوم الأربعاء إن قضية أستاذة ألمانية حاضرت بطلاب كلية الهندسة في الدمام شرق السعودية تتفاعل حيث حفلت المواقع الإلكترونية بالتعليقات الرافضة للاختلاط التي وصلت إلى حد التهديد حتى لبعض المسؤولين في الدولة.

 

وأطلق أشخاص يديرون حساباً تحت اسم (قناة المجتمع) السعودية على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي تهديداً لوزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري، بـ "منع ومقاومة الاختلاط في الجامعات السعودية، حتى لو وصل الدم إلى الركب".

 

ويأتي ذلك على خلفية ما تردد عن تقديم أستاذ بجامعة الأميرة نورا في الرياض محاضرة للطالبات، ومحاضرة أخرى قدمتها أستاذة ألمانية (ستينية) لطلاب كلية الهندسة في جامعة الدمام شرق المملكة.

 

وتزعم "قناة المجتمع" السعودية، وهي قناة دينية،، أن هذا حدث بموجب تعليمات صادرة من وزارة التعليم العالي.

 

وفي السعودية -التي تعد أكثر الدول العربية والإسلامية محافظة- تعمل شرطة وزارة الداخلية مع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لضمان عدم اختلاط الرجال والنساء الذين لا تربطهم صلة قرابة وضمان ارتداء النساء الحجاب والتأكد من تطبيق الشريعة الإسلامية بما في ذلك حظر الخمور.

 

وبحسب "يو بي أي"، علق الدكتور عبد العزيز العسكر أستاذ الدراسات العليا بقسم العقيدة بجامعة الإمام على ذلك قائلاً إنه "لابد من ردع مثل هذه التصرفات.. وليس هذا أسلوب شرعي في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وليس لأحد الحق في النطق باسم المجتمع".

 

وقال عضو مجلس الشورى الدكتور طلال البكري بدوره، لصحيفة "سبق" الإلكترونية إنه لا مانع من تدريس الأكاديميات السعوديات للطلاب الذكور، شريطة أن يتمتعن بالتخصص والمهنية.

 

وبرر "البكري" ذلك "بأن المرأة ستصبح عضواً في مجلس الشورى والمجالس البلدية بالمملكة، فكيف تُمنع من التدريس للطلاب في الجامعة؟"، واصفاً ما تداولته مواقع إخبارية عن تدريس دكتورة ألمانية لطلاب هندسة الدمام بـ "الخطأ الجميل"، متمنياً "تكراره مستقبلاً متى ما استوعب المجتمع هذه الفكرة".

 

ورفض "البكري" التمييز بين المرأة السعودية والأجنبية في تدريس الطلاب، مشيراً إلى أنه لا فرق بين الأستاذة الأجنبية والسعودية، طالما تتمتع بالكفاءة العلمية.

 

وتساءل "لماذا نسمح للأجنبيات بالتدريس في جامعاتنا ونترك الكفاءات السعودية؟"، مبدياً تفاؤله بتقبل نسبة لا بأس بها بالمجتمع لتدريس الأكاديميات للطلاب.

 

يذكر أنه في العام 2009، تأسست جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، في قرية ثول شمال مدينة جدة، لتصبح أول مؤسسة تعليمية تسمح باختلاط الجنسين في المملكة، واشتعلت على إثرها مواجهات بين التيار السلفي الرافض للاختلاط والتيار الليبرالي المدعوم من بعض الشخصيات الدينية التي توصف بـ "الانفتاح".

 

ونتج عن ذلك إعفاء العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز للشيخ سعد الشثري عضو هيئة كبار العلماء والعضو المتفرغ في اللجنة الدائمة للبحوث والفتوى المتفرعة من الهيئة من عمله بسبب انتقاده الاختلاط في الجامعة الحديثة.