لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 5 Aug 2011 10:21 PM

حجم الخط

- Aa +

"أبو ظبي للتعليم" يطلق المرحلة الأولى من " التوظيف الإلكتروني" للمدرسين

أبو ظبي للتعليم يطلق المرحلة الأولى من التوظيف الإلكتروني الجديد لإدارة تعيينات المدرسين من داخل وخارج الدولة.

"أبو ظبي للتعليم" يطلق المرحلة الأولى من " التوظيف الإلكتروني" للمدرسين

أطلق مجلس أبوظبي للتعليم المرحلة الأولى من نظام التوظيف الإلكتروني الجديد “iRecruitment “ والذي من شأنه إدارة تعيينات المدرسين الجدد ، من خلال عمليات الدعم الخاصة باستقدام الهيئات الإدارية والتدريسية من داخل الدولة وخارجها.

ووفقا لجريدة الاتحاد، قال سالم الصيعري المدير التنفيذي للخدمات المساندة بمجلس أبوظبي للتعليم إن المجلس يتطلع من خلال خططه الإستراتيجية إلى تقديم خدمات تقنية عالية الجودة، وذلك بتوفير بيانات دقيقة ومقننة تختصر الوقت والجهد وتخلق بيئة عمل آلية خالية من الأوراق، مشيراً إلى أن برنامج iRecruitment يعمل من خلال شبكة الإنترنت ومن أي مكان في العالم، وهو بمثابة حل كامل لتعيين الموظفين الجدد في المجلس ويساعد المدراء ومسؤولي التوظيف والمتقدمين للوظائف على إدارة كل مرحلة من مراحل تعيين ومتابعة الموظفين والمدرسين الجدد.

وأوضح فراس التميمي مدير المشروع أن الإعداد للنظام استغرق 4 أشهر، وهو من أحدث الأنظمة التي يطلقها المجلس في مجال أنظمة المعلومات، حيث يقوم بتغطية جميع جوانب عملية التعيين بما فيها تغطية وتدقيق عمليات المغادرة والوصول لمطارات الدولة، وإجراءات الإقامة والفحوص الطبية، حيث سيتم استخدام أجهزة كمبيوترات لوحية “iPAD” من قبل فرق العمل المتنقلة لإدخال وتدقيق بيانات المدرسين وإنهاء إجراءات وصول وتعيين موظفين عبر أنظمة تخطيط الموارد المؤسسية، بهدف الوصول إلى أعلى درجات المرونة والسرعة لإنهاء إجراءات التعيين.

وأضاف أن المشروع واجه تحديات عديدة أهمها عامل الوقت، حيث وجب التأكد من جاهزية النظام قبل بدء وصول وتعيين المدرسين الجدد، وقد ساهم بدعم البرنامج فرق عمل من إدارة العمليات المدرسية والأعمال، إلى أن تم إطلاق المرحلة الأولى من المشروع بنجاح، كما سيتم إطلاق باقي مراحل النظام تباعاً خلال الأشهر القادمة.

وسيدعم النظام عمليات التوظيف في المجلس من خلال الإعلان عن الشواغر المتاحة عبر موقع الإنترنت، وتقديم الطلبات، وسيكون مزود بنظام رد آلي للتواصل مع المتقدمين للوظائف عبر الانترنت وذلك من خلال قيامهم بتسجيل الدخول وإضافة بريدهم الإلكتروني، وفي حال تم قبول الموظف ستكون جميع الوثائق المتعلقة بهم متوافرة على قاعدة البيانات وسيتم تحويلها تلقائياً إلى الموارد البشرية كوثائق خاصة بموظف ما تتيح المرونة والسلاسة في العمل.