لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 27 Mar 2017 01:07 PM

حجم الخط

- Aa +

محمد بن راشد يعتمد مشروعي تطوير التقاطع السابع وشارعي اليلايس والأصايل

اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،  نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ترسية عقد مشروعي تطوير التقاطع السابع على شارع الشيخ زايد وتطوير شارعي اليلايس والأصايل، بتكلفة تقدر بنحو مليار و200 مليون درهم.

محمد بن راشد يعتمد مشروعي تطوير التقاطع السابع وشارعي اليلايس والأصايل

اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،  نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ترسية عقد مشروعي تطوير التقاطع السابع على شارع الشيخ زايد وتطوير شارعي اليلايس والأصايل، بتكلفة تقدر بنحو مليار و200 مليون درهم.

 

وسيسهم المشروعان الجديدان في تعزيز محاور الربط بين شارع الشيخ زايد وشارعي الشيخ محمد بن زايد والإمارات، وتخفيف الحركة المرورية على شارع الشيخ زايد، بتحويل حركة المركبات القادمة من أبوظبي على شارع الشيخ زايد، إلى شارع اليلايس وصولاً لشارعي الشيخ محمد بن زايد والإمارات، كما يسهم في دعم الحركة الاقتصادية، وحركة البضائع من وإلى ميناء جبل علي.

 

 

 

قال مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، وفقا للمكتب الإعلامي لحكومة دبي: يأتي المشروع تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بالبدء الفوري بتنفيذ مشاريع الطرق وأنظمة النقل التي اعتمدها سموه مؤخراً، لمواكبة التنمية المستمرة التي تشهدها إمارة دبي، وتلبية متطلبات النمو والتوسع العمراني، وتحقيق السعادة للسكان، كما يأتي ضمن حزمة مشاريع الطرق المعتمدة، لتسهيل الوصول والتنقل لموقع معرض إكسبو 2020"،  مشيراً إلى أن المشروع يسهم في رفع الطاقة الاستيعابية لمحور شارع اليلايس، ليصل لقرابة 10 آلاف مركبة في الساعة، في كل اتجاه، وسيسهم كذلك في تقليص زمن الرحلة بين التقاطع السابع، على شارع الشيخ زايد وشارع الشيخ محمد بن زايد، إلى قرابة أربع دقائق.

 

 

 

وأضاف: يتضمّن مشروع تطوير التقاطع السابع على شارع الشيخ زايد الذي تبلغ تكلفته 393 مليون درهم، إنشاء جسر مكوّن من أربعة مسارات من شارع اليلايس ليتفرع إلى جسرين، بسعة مسارين لكل منهما، وسيكون الجسر الأول باتجاه إمارة أبوظبي، والجسر الآخر باتجاه شارع دوبال إلى منطقة وميناء جبل علي، ويتضمن أيضاً تطوير حركة الانعطاف لليمين لتكوّن ثلاثة مسارات من شارع الشيخ زايد، إلى شارع اليلايس شرقاً، ومسارين من شارع اليلايس إلى شارع الشيخ زايد بالاتجاه إلى دبي، وكذلك إنشاء مسارين بالاتجاه من شارع الشيخ زايد إلى شارع دوبال، ومسارين من شارع دوبال إلى شارع الشيخ زايد، بالاتجاه إلى إمارة أبوظبي، كما يتضمن المشروع تحسين الإشارات الضوئية عند مداخل ميناء جبل علي رقم 1 و2، وكذلك إنشاء جسر آخر مكوّن من مسارين، لخدمة الحركة المرورية القادمة من شارع دوبال، في منطقة وميناء جبل علي، مروراً أعلى شارع الشيخ زايد، باتجاه شارع اليلايس شرقاً.

 

 

شارع اليلايس والأصايل

وأوضح المدير العام ورئيس مجلس المديرين للهيئة أنه ضمن مراحل مشروع الطرق الموازية، سيجري تطوير شارع اليلايس، الذي يمتد بطول ستة كيلومترات من شارع الشيخ زايد، عند التقاطع السابع إلى شارع الشيخ محمد بن زايد، عند تقاطع الحوض، بالإضافة الى تطوير شارع الأصايل ليربط منطقة جبل علي الصناعية، بمنطقة جزر جميرا وتلال الإمارات بطول خمسة كيلومترات، وتبلغ التكلفة الإجمالية لتطوير الشارعين 792 مليون درهم.

 

 

وقال: يتضمّن المشروع زيادة عدد المسارات على شارع اليلايس، من ثلاثة مسارات في كل اتجاه، إلى ستة مسارات في كل اتجاه، وبطاقة استيعابية للحركة المرورية تقدر بنحو عشرة آلاف مركبة في الساعة، كما يتضمن إنشاء طرق جانبية على طول المحور بسعة تتراوح بين ثلاثة إلى ستة مسارات في كل اتجاه لربط التقاطعات المتقاربة ببعض وتوفير الحركات المرورية من وإلى شارعي الأصايل والخيل الاول، مشيراً إلى أن نطاق العمل يشمل إنشاء تقاطعين علويين مجسريين محكومين بإشارات ضوئية روعي فيها مسار مشروع قطار الاتحاد: الأول عند تقاطع شارع اليلايس مع شارع الخيل الأول، والثاني عند تقاطع شارع اليلايس مع شارع الأصايل، إضافة إلى جسر علوي لخدمة الحركة المرورية للمركبات القادمة من شارع الأصايل جنوباً إلى شارع اليلايس شرقاً، مع استكمال امتداد شارع الأصايل، بطول قرابة خمسة كيلومترات، بسعة ثلاثة مسارات في كل اتجاه، ليربط منطقة جبل علي الصناعية، بمنطقة جزر جميرا وتلال الإمارات، كما سيزود الشارع بجسر علوي بسعة مسارين على امتداد شارع الأصايل، بطول قرابة كيلومترين، يوفر حركة مرورية للقادمين من شارع قرن السبخة، باتجاه شارع الشيخ محمد بن زايد، إضافة إلى ربطه مع مخارج مجسّرة حرّة الحركة من مشروع الفرجان التطويري، مشيراً إلى أنه يشتمل كذلك على إنشاء ست إشارات ضوئية سطحية على شارع الأصايل لتوفير مداخل ومخارج لبعض المشاريع التطويرية القائمة، مثل ديسكفري جاردنز والفرجان.

 

 

تقاطع الحوض

وأوضح مطر الطاير أن هيئة الطرق والمواصلات أنجزت مؤخراً المرحلة الأخيرة من مشروع تقاطع الحوض المُجسَّر، الواقع بين شارعي الشيخ محمد بن زايد واليلايس، بتكلفة 228 مليون درهم، وتضمّن المشروع تحويل دوار الحوض المحكوم  بإشارات ضوئية إلى تقاطع حُـر مجسَّر، رُوعي فيه استيعابه لمسار قطار الاتحاد، كما شمل توسعة شارع الشيخ محمد بن زايد، في المنطقة الممتدة من تقاطع الحوض إلى تقاطع الشارع المؤدي لمطار آل مكتوم، من ثلاثة مسارات في كل اتجاه إلى ستة مسارات في كل اتجاه بطول 11 كيلومتراً، وتنفيذ شارع خدمة على جانبي شارع الشيخ محمد بن زايد، في المسافة الممتدة من تقاطع شارع الخيل، إلى دوار الحوض، بطول حوالي أربعة كيلومترات، لتسهيل حركة الدخول والخروج، من وإلى المشاريع التطويرية المجاورة.

 

 

تجدر الإشارة إلى أن الهيئة أنجزت في أغسطس عام 2015 مشروع الطريق الذي يربط شارعَ الشيخ محمد بن زايد، عند تقاطعه مع شارع الإمارات، مروراً بمجمع دبي للاستثمار، بطول تسعة كيلومترات، وبسعة 4 مسارات في كل اتجاه، مع توفير مداخل ومخارج لمجمع دبي للاستثمار، ومنطقة عقارات جميرا للجولف، عبر دوارات محكومة بإشارات ضوئية، يمكن تطويرها مستقبلاً لتقاطعات مُجسّرة، وتضمن المشروع إنشاء جـسر على شارع الإمارات، يوفر حركة مرورية حرة للمركبات القادمة من منطقة جبل علي، باتجاه إمارة الشارقة، ورُوعي في تصميم المشروع عدم تعارضه مع الأعمال الإنشائية في مشروع قطار الاتحاد مستقبلاً، ويعد شارع اليلايس محوراً موازياً لشارع جبل علي لهباب، ويـسهم بشكل أساسي في تحويل جزءٍ كبير من الحركة المرورية، وحركة الشاحنات من شارع الشيخ محمد بن زايد، إلى شارع الإمارات، حيث يتوقع أن يستخدم الشارع نحو 55 ألف مركبة يومياً، وتبلغ السعة المرورية للشارع ستة آلاف مركبة في الساعة في كل اتجاه.