لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 27 Jan 2017 04:49 PM

حجم الخط

- Aa +

وزارة العمل السعودية تنهي أزمة رواتب آلاف العمال

وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تقيم حفلاً تكريمياً لفريق الأزمات الذي تمكن أخيراً من إنهاء أزمة رواتب آلاف العمال المتضررين في شركة إنشاءات كبرى 

وزارة العمل السعودية تنهي أزمة رواتب آلاف العمال

أكدت صحيفة سعودية اليوم الجمعة أن فريق الأزمات في مكتب العمل بالرياض أنهى "معاناة 7780 عاملاً يعملون في القطاع الإنشائي لإحدى الشركات الكبرى وذلك بتوثيق حقوقهم وتوكيل محام لهم وإنهاء إجراءات ترحيلهم إلى بلدانهم بعد أن مكثوا فترة طويلة يبحثون عن حقوقهم قبل أن يتسلم فريق الأزمات بالمكتب ملف شكاواهم".

 

ونقلت صحيفة "عكاظ" اليومية عن مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة الرياض طارق الزهراني قوله إن أعضاء فريق الأزمات قدموا "عملاً جباراً وجهداً كبيراً لإنهاء أزمة هذا العدد الكبير من عمال الشركة بمنطقة الرياض المتوقفة رواتبهم منذ أشهر عدة، والسماح لهم إما بنقل خدماتهم لشركات أخرى، أو منح الراغبين منهم تأشيرات خروج نهائي".

 

وأقام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة الرياض حفل تكريمي لفريق الأزمات.

 

ولم تذكر الصحيفة اسم الشركة في تقريرها المقتضب، إلا أن محرر أريبيان بزنس للشأن السعودي يتوقع أن تكون الشركة المعنية مجموعة بن لادن أو شركة سعودي أوجيه المتعثرتين وهما أكبر شركتي إنشاءات ومقاولات في السعودية.

 

وتعاني مجموعة بن لادن من أزمة مالية منذ العام 2015، وخاضت الشركة سلسلة من النزاعات مع العمال هذا العام بسبب الأجور. وخلال الشهور الماضية تكررت حالات تجمع عشرات العاملين أمام مكاتب للشركة في المملكة للمطالبة بمستحقات متأخرة كما قامت المجموعة بتسريح عشرات الآلاف من العاملين.

 

وكانت سعودي أوجيه -المملوكة لعائلة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري- قد تم تكليفها بتنفيذ خطط التنمية الكبرى وتطوير البنية التحتية للسعودية وبناء شتى المرافق من منشآت الدفاع إلى المدارس والمستشفيات؛ وأثر هبوط أسعار النفط منذ منتصف 2014 وما أعقبة من خفض حاد للإنفاق الحكومي بشكل كبير على قطاع المقاولات في المملكة وعلى أوجيه بوجه خاص بالنظر إلى حجم الشركة واعتمادها على العقود الحكومية.