لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 25 May 2015 10:02 AM

حجم الخط

- Aa +

اتحاد المقاولين العرب: مقاولو السعودية رفعوا أسعارهم 20% لتغطية ارتفاع تكلفة العمالة

130 ألف مقاول انسحب من السعودية بعد تأثر القطاع بفرض 2400 ريال كرسوم سنوية على كل عامل أجنبي في الشركة يزيد على عدد عامليها من المواطنين.

اتحاد المقاولين العرب: مقاولو السعودية رفعوا أسعارهم 20% لتغطية ارتفاع تكلفة العمالة

قال اتحاد المقاولين العرب إن المقاولين السعوديين رفعوا أسعارهم بنسبة 20 بالمئة في العطاءات الجديدة خلال العام 2015 لتغطية ارتفاع تكلفة العمالة التي فرضتها الرياض في وقت سابق.

 

وفي تصريح لقناة "العربية" السعودية أمس الأحد، قال رئيس اتحاد المقاولين العرب، فهد الحمادي، إن المقاول السعودي استدرك زيادة تكلفة العمالة واحتسب هذه التكلفة المرتفعة، موضحاً أن المقاولين في السعودية لديهم مشاريع ومتشبعون.

 

وجاء تصريح "الحمادي" على هامش انعقاد الملتقى العربي للإنشاءات والمشروعات المنعقد بالعاصمة المصرية القاهرة.

 

وأفاد تقرير، أمس الأحد، أن قوانين "السعودة" أدت إلى انسحاب 130 ألف مقاول من السوق السعودية؛ ما يشير إلى أزمة حقيقية قد تهدد سير المشاريع الحكومية بسبب قيود الأنظمة المقرة من وزارة العمل التي لا تسمح بالحصول على اليد العاملة من خلال منح التأشيرات المطلوبة للمشاريع، إذ لا تلتزم الوزارة إلا بـ 20 بالمئة فقط من الحاجة الفعلية.

 

ويوم 15 مايو/أيار الماضي، كان الموقع الإلكتروني المخصص بتلقي طلبات تعويض المقاولين في السعودية عن المبالغ التي قاموا بدفعها طيلة الأعوام الماضية كرخص للعمل قد بدأ باستقبال الطلبات.

 

وتم إطلاق الموقع الخاص بتعويض المقاولين، إنفاذا لقرار مجلس الوزراء السعودي رقم (351) القاضي بتشكيل لجنة من وزارات المالية، والتجارة والصناعة، والعمل لوضع الأسس والضوابط والمتطلبات والآليات لقيام صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) بتعويض تلك المنشآت بعد أن فرضت الرياض رسوماً سنوية قدرها 2400 ريال (640 دولاراً) على كل عامل أجنبي في الشركة يزيد على عدد عامليها من المواطنين السعوديين وهو الأمر الذي أدى إلى تأثر قطاع المقاولات كثيراً في السعودية.