لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 30 Mar 2015 08:00 AM

حجم الخط

- Aa +

"الشعفار" تفوز بعقد هيئة الطرق والمواصلات لبناء "متحف الاتحاد" في دبي

أعلنت شركة "الشعفار للمقاولات العامة ذ.م.م." عن فوزها بعقد قيمته 488 مليون درهم لبناء متحف الاتحاد في دبي وذلك بعد ترسية العقد عليها من "هيئة الطرق والمواصلات".

"الشعفار" تفوز بعقد هيئة الطرق والمواصلات لبناء "متحف الاتحاد" في دبي

أعلنت شركة "الشعفار للمقاولات العامة ذ.م.م." عن فوزها بعقد قيمته 488 مليون درهم لبناء متحف الاتحاد في دبي وذلك بعد ترسية العقد عليها من "هيئة الطرق والمواصلات".

وسيقوم المتحف المقرر تشييده بسرد تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة ولاسيما أن مقره سيكون بجوار دار الاتحاد حيث قام قادة الإمارات بتوقيع دستور البلاد في 2 ديسمبر 1971، إيذاناً بتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويتضمن العقد الذي فازت به شركة "الشعفار" بناء ثمانية قطاعات مستقلة يجسد كل منها حقبة تاريخية محددة أو حدثاً تاريخياً بعينه في مسيرة دولة الإمارات. كما تضم قطاعات المتحف أيضاً عدداً من المنشآت والمرافق الملحقة بالمتحف.

يذكر أن شركة "الشعفار" قد تأسست في العام 1989 ومنذ ذلك التاريخ بدأت الشركة بتنفيذ مشروعات المقاولات العامة المتكاملة الجاهزة للتسليم المباشر، بدءاً من المشروعات العقارية السكنية والمقاولات التجارية مروراً بمشروعات الفندقة والضيافة ووصولاً إلى المشروعات الصناعية والترفيه والرعاية الصحية، إضافةً إلى مشروعات البنية الأساسية ومنشآت ومرافق صناعة النفط والغاز.

وبالإضافة إلى تولي مشروعات عملاقة في عالم المقاولات، فإن شركة "الشعفار" تقوم أيضاً بطرح عددٍ من المنتجات والخدمات وثيقة الصلة بقطاع التشييد والبناء وفي مقدمتها خدمات الأعمال الميكانيكية والكهربائية والسباكة اللازمة للمنشآت والمرافق، وكذلك خدمات الهياكل الفولاذية والخرسانة الجاهزة التحضير، وكذلك المنتجات سابقة الصب والتحضير، هذا بالإضافة إلى عمليات التجهيزات والديكورات الداخلية، وذلك من خلال عدد من الشركات الفرعية التابعة للمجموعة.

وتعقيباً على فوزها بعقد بناء "متحف الاتحاد"، صرح بيشوي عزمي الرئيس التنفيذي لشركة "الشعفار" بقوله: "بصفتنا شركة محلية رائدة في دولة الإمارات، نشعر بالفخر والاعتزاز لفوزنا بهذا العقد الذي يحمل أهمية تاريخية وقيمة ثقافية لتشييد "متحف الاتحاد"، ولاسيما أن الصرح الجديد لن يخلد تاريخ دولتنا وتقاليدها الراسخة فحسب، بل سيثقف الجيل الحالي والأجيال المقبلة من المواطنين والضيوف من مختلف أرجاء العالم على حد سواء حول نشأة دولة الإمارات وتراثها العريق."

وأضاف عزمي قائلاً: "مع استمرار توسيع نطاق القطاعات والصناعات التي نعمل فيها وتنويعها فإن وتيرة النمو في شركاتنا تواصل تسارعها، ليس فقط داخل دولة الإمارات ولكن في الأسواق ذات الديناميكة الواضحة التي اخترنا العمل فيها ضمن دول المنطقة، ولهذا فقد تبوأنا مكانة مرموقة ومتفردة تمكننا من الحفاظ على معدلات النمو الثابتة هذه لسنوات مقبلة وذلك بفضل تاريخنا الممتد على مدى خمسة وعشرين عاماً من النجاح، وعلاقاتنا الوطيدة مع عملائنا البارزين، إضافةً إلى خبراتنا الممتدة والتي جعلتنا مجموعة شركات مقاولات وتشييد بناء رائدة ومتكاملة."

وعلى مدى ربع قرن من الإنجازات، نجحت مجموعة شركات "الشعفار" في تنفيذ ما يزيد عن 250 مشروعاً، كما أفلحت في تعزيز فهمها الراسخ لطبيعة سوق المقاولات المحلية وترسيخ سمعتها في إنجاز المشروعات وتسلميها بنجاح وفق الجداول الزمنية المقررة.