لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 21 Jul 2013 07:27 AM

حجم الخط

- Aa +

الإمارات: ارتفاع الطلب على الخيم والقاعات المتنقلة 100 % خلال رمضان مقارنة مع باقي الاشهر على امتداد العام

ارتفاع الطلب على الخيم والقاعات المتنقلة 100 % خلال رمضان مقارنة مع باقي الاشهر على امتداد العام

الإمارات: ارتفاع الطلب على الخيم والقاعات المتنقلة 100 % خلال رمضان مقارنة مع باقي الاشهر على امتداد العام
زايد البداد ، رئيس مجلس إدارة البداد العالمية يؤكد أن شهر رمضان يمثل ذروة الطلب على الخيم والقاعات المتنقلة

أظهر رصد أجرته شركة البداد العالمية، إحدى أكبر الشركات المتخصصة في مجال القاعات المتنقلة والأبنية الجاهزة في العالم، نمو سوق الخيم والقاعات المتنقلة في الإمارات خلال موسم شهر رمضان المبارك للعام 2013 بنسبة تتراوح بين 20 - 25 % مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي بحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس.

 

وتتمثل عوامل النمو بحسب الرصد في عدة جوانب يأتي في مقدمتها ازدهار قطاع الضيافة على امتداد الدولة، حيث تم  افتتاح حزمة من المنشآت الفندقية الجديدة في مختلف أنحاء الإمارات، بالإضافة إلى ارتفاع ثقة المستثمر من جانب والمستهلك من جانب آخر، وبالتالي نمو الإنفاق الاستهلاكي على خدمات الضيافة في الفنادق والخيم الرمضانية، كما شكلت المبادرات الخيرية المتمثلة في خيم الإفطار الرمضاني عاملاً إضافية عزز من معدلات الطلب على الخيم والقاعات المتنقلة، وخاصة في ظل اقبال المؤسسات الحكومية والخيرية بالإضافة إلى الأفراد وشركات القطاع الخاص على مبادرات إفطار الصائم خلال شهر رمضان.

 

وتعليقاً على نتائج الرصد قال زايد البداد،رئيس مجلس إدارة البداد العالمية:"يشهد قطاع القاعات المتنقلة في الإمارات مستويات نمو متواصلة في ظل ما تسجله الدولة من أداء اقتصادي قوي ومتنوع في مختلف القطاعات، ويأتي ذلك في إطار تزايد ثقة المستثمر والمستهلك على حد سواء بآفاق النمو الواعدة لاقتصاد الدولة بفضل ما تتمتع به من استقرار اجتماعي واقتصادي، بالإضافة إلى ما توفره من مزايا تنافسية متنوعة وبيئة تحتية متطورة تفتح آفاق واسعة لنمو مختلف القطاعات ومن ضمنها القاعات المتنقلة".

وأضاف البداد:" يشكل شهر رمضان ذروة الموسم مقارنة مع باقي الأشهر على امتداد العام من حيث معدلات الطلب على الخيم والقاعات المتنقلة بمختلف أنواعها، لما يشهده من فعاليات اجتماعية وخيرية  متنوعة، حيث تسجل سوق الخيم والقاعات المتنقلة في الإمارات ارتفاعاً في معدلات الطلب بنسبة تقارب  100 % خلال شهر رمضان مقارنة مع باقي الأشهر من العام،  ويستحوذ قطاع الضيافة على 50 % من إجمالي الطلب في شهر الصوم، فيما تشكل الفعاليات الرمضانية من مجالس وقاعات لإفطار الصائم وتلك المخصصة للفعاليات الاجتماعية والدينية النسبة المتبقية من الطلب، اي ما نسبته 50 %.

وأكد رئيس البداد العالمية على أهمية التركيز على عوامل الأمن والسلامة في طريقة إنشاء الخيم والقاعات المتنقلة فضلاً عن المواد المستخدمة في تصنعيها من حيث قابليتها لمقاومة الحرائق فضلاً عن مزايا العزل الحراري والتحكم بالحرارة الداخلية لتوفير أجواء مريحة ومناسبة داخل القاعات، حيث يشهد شهر رمضان للعام 2013 درجات حرارة مرتفعة مقارنة مع الأعوام الماضية، مما يؤكد أهمية الاعتماد على أحدث تقنيات العزل الحراري والتبريد داخل القاعات.

 

 

ولفت البداد إلى أهمية تكامل الخدمات في مجال القاعات المتنقلة، نظراً لما يتطلبه القطاع من فعالية وسرعة في العمليات بالإضافة إلى مواكبة المستجدات والمتغيرات التي يتميز بها مجال الفعاليات وخاصة الرمضانية منها واضاف :"أدركت البداد منذ نشاتها أهمية الخدمات المتكاملة، فعملت على تطوير نطاق خدماتها ليوفر جميع ما يتطلبه قطاع القاعات المتنقلة بدءاً من العمليات الهندسية كالنقل والتركيب مروراً بالمفروشات والتجهيزات الداخلية بما فيها التكييف المركزي والإضاءة وصولاً إلى خدمات الضيافة، بما يوفر الوقت والتكاليف والجهد لمنظمي الأنشطة والفعاليات الاجتماعية بمختلف أنواعها".