لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 13 Dec 2012 10:46 AM

حجم الخط

- Aa +

الرياض: أقل من 6 آلاف ريال قيمة مكونات السيارة "إيسوزو" اليابانية المصنعة في السعودية

قال وزير التجارة والصناعة السعودية إن قيمة مكونات سيارة "إيسوزو" اليابانية الواحدة المصنعة بالسعودية من الحديد والبلاستيك وغيرها لا يتجاوز 6 آلاف ريال فيما تركيبها ودمجها يصل إلى 120 ألفاً كقيمة للشاحنة.  

الرياض: أقل من 6 آلاف ريال قيمة مكونات السيارة "إيسوزو" اليابانية المصنعة في السعودية

قال وزير التجارة والصناعة السعودية إن قيمة مكونات سيارة "إيسوزو" اليابانية الواحدة المصنعة بالسعودية من الحديد والبلاستيك وغيرها لا يتجاوز 6 آلاف ريال فيما تركيبها ودمجها يصل إلى 120 ألفاً كقيمة للشاحنة وهو ما يمثل 40 ضعفاً من قيمة المواد المدخلة.

 

وجاءت تصريحات وزير التجارة والصناعة توفيق الربيعة خلال تدشينه أمس الأربعاء بحضور مسؤولين وصناعيين ورجال أعمال مصنع شركة "إيسوزو" اليابانية بالمملكة العربية السعودية الذي يعد المصنع الأول من نوعه على مستوى المنطقة.

 

وتتمتع شركات البتروكيماويات السعودية -التي شجعت الرياض تطويرها في إطار إستراتيجية طويلة الأجل لتقليل الاعتماد على إيرادات النفط- بميزة تنافسية كبيرة قياساً إلى بعض المنافسين الأجانب بفضل أسعار مشتقات النفط. وتملك السعودية -صاحبة أكبر احتياطات نفطية في العالم- الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) وهي أكبر شركة بتروكيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية.

 

وقال "الربيعة" إن انخراط بعض خريجي برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي من الدارسين في اليابان -وعددهم حوالي 500 مبتعث- في صناعة السيارات هدف آخر، مبيناً أن توجه الدولة لنقل الصناعة في المملكة إلى مصاف الدولة الصناعية المتقدمة.

 

وذكر إن واقع العلاقات التجارية والاستثمارية بين السعودية واليابان يقوم على الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة بين البلدين، حيث امتدت العلاقات لأكثر من 55 عاماً، وتعتبر اليابان ثاني أكبر اقتصاد عالمي، والشريك التجاري الثاني للمملكة.

 

وأوضح أن الوزارة وهيئة المدن الصناعية وشركة أيسوزو اتفقت قبل عامين على إنشاء مصنع متكامل لإنتاج سيارات وشاحنات النقل الخفيف والمتوسط والثقيل، حيث مدت "مدن" المصنع بأرض مساحتها 120 ألف متر مربع في المدينة الصناعية الثانية بالدمام، لإقامة هذا المشروع مشيرا إلى أن خطة الشركة تستهدف تصدير 9800 شاحنة بنهاية الربع الرابع في 2017 انطلاقا من الأراضي السعودية، مما يمثل 40 بالمئة من الإنتاج إلى الأسواق العالمية.

 

وقال المدير العام المكلف لـ "مدن" المهندس صالح الرشيد إن السعودية تفتح ذراعيها لجذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية للاستثمار الصناعي في السوق السعودي، والاستفادة من منظومة الحوافز والمقومات التي تمتلكها السعودية، والتي تتميز بها عن عدد من الدول، وتهدف إلى بناء صناعة متينة وطنية محفزة لتكون خياراً إستراتيجياً للمملكة، مفيدا أن "مدن" تعمل باستمرار على دعم الصناعات الإستراتيجية التي تستحدث، وتصنع منتجات أساسية لم تكن تصنع في المملكة.

 

فيما قال رئيس شركة أيسوزو اليابانية سوسومو هوسوي إن الشركة عازمة على زيادة طاقتها الإنتاجية في المصنع لتصل إلى 25 ألف سيارة نقل خفيف في العام 2017، مطابقة للمواصفات والمقاييس وملائمة للأجواء المناخية في منطقة الخليج، مشيراً إلى أن زيادة الطاقة الإنتاجية للمصنع تكمن في استقطاب أكبر عدد من الشباب السعودي، الذين سيتم تدريبهم في المعاهد المتخصصة، منها المعهد السعودي الياباني، وبعض المعاهد المتخصصة في صناعة السيارات، إضافة إلى ابتعاث عدد منهم إلى اليابان.

 

وذكر "هوسوي" إن شركة "إيسوزوة" ستقوم بتصدير 40 بالمئة من إنتاجها إلى دول الخليج، بعد تغطية حاجة السوق السعودية، الذي وصفها بسوق مشجعة لجميع الشركات الصناعية العالمية، مضيفاً إن الشركة تقوم بإنتاج 600 ألف سيارة سنويا، تصدر لأكثر من 100 دولة في العالم، نصيب المملكة منها أكثر من 10 بالمئة، مشيرا إلى أن السوق السعودية بحاجة إلى أكثر من 50 ألف سيارة نقل سنوياً.