لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 13 Dec 2012 07:36 AM

حجم الخط

- Aa +

وزير سعودي يخالف البروتوكولات ويقود أول سيارة يابانية تصنع في السعودية

خالف وزير سعودي البروتوكولات الرسمية، وصعد إلى منصة حفل وقاد أول سيارة يابانية تصنع في المملكة ليصبح أكثر تميزاً من رقم 12 الذي تكرر كثيراً حين دخل الساعة 12 في اليوم 12 من العام 2012.  

وزير سعودي يخالف البروتوكولات ويقود أول سيارة يابانية تصنع في السعودية
الوزير السعودي توفيق الربيعة يقود أول سيارة يابانية صنعت في السعودية.

خالف وزير التجارة والصناعة السعودي البروتوكولات الرسمية، ليدلف لحفل شركة إيسوزو في المدينة الصناعية الثانية بمدينة الدمام شرق السعودية أمس الأربعاء خلف مقود أول شاحنة يابانية مصنوعة في السعودية ويصعد بها المنصة.

 

وكانت هيئة المدن الصناعية ومناطق التقنية (مدن) في المملكة العربية السعودية أعلنت قبل أيام عن إنتاج أول سيارة نقل خفيفة يوم أمس الأربعاء وذلك بالتعاون مع شركة إيسوزو اليابانية.

 

وذكرت صحيفة "الوطن" السعودية اليوم الخميس إن ظهور الوزير توفيق الربيعة في الحفل كان أكثر تميزاً من رقم (12) الذي تكرر كثيراً حين دخل الساعة 12 تماماً في اليوم 12 في الشهر 12 من العام 2012.

 

وقال الوزير إن افتتاح المصنع الياباني خطوة في طريق الألف ميل، مؤكداً حرص وزارة التجارة على التوجه بنقل التقنية والتصنيع الكامل إلى الأراضي السعودية.

 

وأوضحت الصحيفة أن الوزير الذي "بدا فرحاً محتفلاً بالحلم الذي تحقق منذ أن كان يتولى إدارة هيئة المدن ومناطق التقنية ومفاوضاً رئيساً مع اليابانيين لجذبهم صناعياً منذ أكثر من عامين، قوبل بعاصفة من التصفيق على تخليه عن الرسمية، فيما حياه اليابانيون بطريقتهم المعهودة".

 

وأكد "الربيعة" حرص وزارة التجارة السعودية على التوجه بنقل التقنية والتصنيع الكامل إلى الأراضي السعودية.

 

ولفت إلى أن السيارة الأولى التي صنعت في المملكة، استخدمت منتجات سعودية مثل البطاريات وبعض الأجهزة، فيما بقية محركات السيارة جاءت من اليابان، موضحاً أن وجود البنية التحتية الصناعية والبيئة والأسواق والخدمات والحوافز أقنعت الشركات الكبرى في افتتاح مصانع لها في المملكة، كما حديث مع لاند روفر وإيسوزو، حيث ستسهم الشركة الأولى بنحو أربعة آلاف وظيفة فيما الثانية ستوفر في المرحلة الأولى 800 وظيفة.

 

وأوضح أن مصنع إيسوزو في المملكة سيمد السوق بنحو 900 سيارة العام المقبل، ويرتفع العدد للوصول إلى 25 ألف سيارة بحلول 2017.

 

وتقول الرياض إن السعودية –أكبر مصدر للخام في العالم ويبلغ عدد سكانها حوالي 28 مليون نسمة- بحاجة إلى صناعات السيارات حيث إنها تستورد أعدادا كبيرة منها سنوياً.

 

وقال رئيس شركة آيسوزو اليابانية سوسومو-هوسوي إن الشركة عازمة على زيادة طاقتها الإنتاجية في المصنع لتصل إلى 25 ألف سيارة نقل خفيف في العام 2017، موضحاً إن شركة إيسوزو ستقوم بتصدير 40 بالمئة من إنتاجها إلى دول الخليج، مضيفا أنها تقوم بإنتاج 600 ألف سيارة سنوياً تصدر لأكثر من 100 دولة في العالم، مشيراً إلى أن نصيب السعودية أكثر من 10 بالمئة، وأن السوق السعودية بحاجة إلى أكثر من 50 ألف سيارة نقل سنوياً.