لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 6 Apr 2012 11:17 PM

حجم الخط

- Aa +

اكتشاف بديل عن عنبر الحيتان في صناعة العطور الجيدة

توصّل علماء كنديون إلى طريقة جديدة لصنع العطور من دون استخدام العنبر المستخرج من الحيتان تقوم على الاستعانة بجين من أحد أنواع شجر الشوح لإنتاج مادة بديلة.  

اكتشاف بديل عن عنبر الحيتان في صناعة العطور الجيدة
يضاف العنبر (ambergris) إلى العطور الجيدة للمساعدة على بقاء الرائحة على الجسم لفترة أطول.

توصّل علماء من جامعة "بريتش كولومبيا" الكندية إلى طريقة جديدة لصنع العطور من دون استخدام العنبر تقوم على الاستعانة بجين من أحد أنواع شجر الشوح لإنتاج مادة بديلة.

 

ووفقاً لوكالة يونايتد برس إنترناشونال، ذكرت وسائل إعلام كندية أن الباحثين وجدوا جيناً في شجرة الشوح البلسمي (balsam fir) وهي شجرة تستعمل للتزيين في عيد الميلاد، يمكن أن يحلّ مكان العنبر وهي مادة تستخرج من قيء الحوت لصناعة العطور.

 

ومن المعروف أنه عندما تأكل حيتان العنبر، أشياء صلبة مثل القواقع البحرية وعظام الأسماك، تنتج مادة لزجة لحماية جهازها الهضمي وتتقيأها لاحقاً في المياه لتتحوّل إلى مادة صلبة تعلق على الشطآن تسمّى العنبر.

 

ويضاف العنبر (ambergris) إلى العطور الجيدة للمساعدة على بقاء الرائحة على الجسم لفترة أطول.

 

وبحسب الدراسة فإن الجين في شجرة الشوح البلسمي يمكن أن تساعد على إنتاج مادة يكون لديها أثر مشابه للعنبر.

 

وقال البروفيسور جورغ بولمان كبير معدّي الدراسة إن "استخدام العنبر في صناعة العطور ومستحضرات التجميل كان ولا يزال مثيراً للجدل لأنه مادة حيوانية من دون أن نذكر أن حيتان العنبر هي جنس معرّض لخطر الانقراض".

 

لذلك يقول "بولمان" إنه من الأفضل استخدام مركّبات نباتية للعطور لتفادي الجدل ولزيادة الفعالية وتقليص الكلفة.