لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 30 Jul 2013 09:00 PM

حجم الخط

- Aa +

290.5 مليون ريال أرباح "الخليجي" النصفية بإرتفاع 11%

حقق بنك الخليج التجاري "الخليجي" صافي أرباح 290.5 مليون ريال قطري في النصف الأول من العام الجاري بارتفاع وقدره 11% مقارنة بالفترة نفسها من العام 2012. ويواصل البنك نموّه المضطرد في صافي أرباحه المرحلية مسجلاً بذلك ارتفاعاً بنسبة 21% عن الربع الأول من العام 2013.

290.5 مليون ريال أرباح "الخليجي" النصفية بإرتفاع 11%

حقق بنك الخليج التجاري "الخليجي" صافي أرباح 290.5 مليون ريال قطري في النصف الأول من العام الجاري بارتفاع وقدره 11% مقارنة بالفترة نفسها من العام 2012. ويواصل البنك نموّه المضطرد في صافي أرباحه المرحلية مسجلاً بذلك ارتفاعاً بنسبة 21% عن الربع الأول من العام 2013.

 

 

 

 

وبلغ صافي أرباح "الخليجي فرنسا" 39.4 مليون ريال قطري في نهاية يونيو 2013. وقال روبن ماكول الرئيس التنفيذي للمجموعة: "تأتي هذه النتائج التي حققها البنك لتؤكد على التطبيق الفاعل للخطة الإستراتيجية الموضوعة للعام 2013 وما بعده. إننا نواصل نشاطنا لتحقيق أهدافنا المقررة لهذا العام. ويعود الفضل لهذا النجاح إلى النهج المدروس الذي نتبعه في نمونا بمختلف القطاعات بما يضمن تلبية تطلعات السادة العملاء ومتطلباتهم لا بل يتجاوزها". وبلغ صافي أرباح النصف الأول لهذا العام 290.5 مليون ريال قطري بارتفاع قدره 11% مقابل 261.9 مليون ريال قطري حققت في النصف الأول من العام 2012.

وأسهمت الأنشطة المصرفية التقليدية في قطر بنسبة 83 بالمائة من صافي الإيرادات في حين بلغت مساهمة الخليجي (فرنسا) – وهي الشركة التابعة المملوكة بالكامل من الخليجي التي تتخذ من العاصمة الفرنسية باريس مقراً لها والتي تمتلك فروعاً في دولة الإمارات – ما نسبته 17 بالمائة من تلك الإيرادات.أما بالنسبة لصافي إيرادات التشغيل، فقد سجّلت ارتفاعاً بنسبة 12% مقارنة بالنصف الأول من العام 2012 لتصل إلى 515 مليون ريال قطري في النصف الأول من العام 2013. انخفضت الإيرادات الاستثمارية بنسبة 22% مقارنة بالنصف الأول من العام 2012 وبلغت 121 مليون ريال قطري. وقد أتت هذه النتيجة لتؤكد على فعالية إستراتيجيتنا الجديدة التي ترمي إلى تخفيض التعويل على إيرادات الدخل الثابت والتركيز على نمو الأعمال التجارية التقليدية. وبلغت القروض والسلف 14.9 مليار ريال قطري في النصف الأول من العام 2013 بارتفاع بنسبة 30 % مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي وبنسبة 14% عن نهاية شهر ديسمبر 2012.

ارتفعت الودائع بنسبة 7% في الأشهر الستة الأولى من العام 2013 لتصل إلى 18.6 مليار ريال قطري. وبلغت نسبة العائد على السهم 0.81 ريال قطري في الأشهر الستة الأولى من هذا العام بارتفاع قدره 11% مقارنة بالفترة نفسها من العام 2012. بلغ معدل كفاية رأس المال 20.1%. وأكد سعادة الشيخ حمد بن فيصل بن ثاني آل ثاني، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب قائلاً: "سجّل الخليجي أرباحاً جيّدة بفضل عناصر الدعم التي تم إدخالها إلى الإستراتيجية الجديدة الموضوعة على المدى المتوسط فالسيولة العالية التي يتمتع بها البنك إلى جانب رأسماله القوي والنهج المدروس والحذر الذي ينتهجه في إدارة المخاطر تشكّل جميعها دعائم متينة لتحقيق النمو في المستقبل. فدولة قطر مازالت تعتبر سوقاً جذاباً للغاية للمستثمرين المحليين ومن دول المنطقة والعالم وإذا ما نظرنا إلى القطاع المصرفي في قطر فنحن في وضع جيّد يسمح لنا باقتناص فرص النمو".  الدوحة - بوابة الشرق