لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 16 Jul 2013 07:03 AM

حجم الخط

- Aa +

باركليز يعين رئيساً لإدارة الثروات والاستثمار لمنطقة الشرق الأوسط

أعلن باركليز عن تعيين سيدريك ليزان رئيساً لقسم إدارة الثروات والاستثمار في منطقة الشرق الأوسط ‏وشمال أفريقيا‎.‎

باركليز يعين رئيساً لإدارة الثروات والاستثمار لمنطقة الشرق الأوسط
سيدريك ليزان.

أعلن باركليز عن تعيين سيدريك ليزان رئيساً لقسم إدارة الثروات والاستثمار في منطقة الشرق الأوسط ‏وشمال أفريقيا‎.‎

 

ووفقا لما ذكره موقع "بلومبرج"، فإن باركليز يستمر في توسيع تواجده في المنطقة من خلال تعيين المصرفيين للمساهمة في تحقيق طموحات النمو في المنطقة.

 

وفي معرض تعليقه على التعيين الجديد، قال ديديهفون داينيكن، رئيس إدارة الثروات لمنطقة آسيا ‏والمحيط الهادي والشرق الأوسط وأفريقيا في باركليز: "يتمتع سيدريك بمعرفة عميقة للأعمال ‏والمؤسسة خاصة بعد أن أمضى ستة أعوام في عدة أدوار في باركليز تضم مناصب مختلفة في خدمة‎ ‎العملاء وخدمات البنية التحتية للمؤسسة. وهو يتمتع بسجل طويل في تلبية احتياجات العملاء وقدرته ‏على توسيع الأعمال في الأسواق من خلال تلبية هذه الاحتياجات. مع هذه الخبرة، نرى بأنه في موقع ‏مثالي لتطوير أعمالنا ومساعدة باركليز لصياغة شكل قطاع إدارة الثروات في المنطقة‎."‎ 

 

ومن ناحيته، قال جون فيتالو، الرئيس التنفيذي لباركليز في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "تشكل ‏منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا سوقاً مهمة بالنسبة لـ "باركليز" ونحن ملتزمون في توسعة ‏تواجدنا في المنطقة. كما أننا في موقع يساعد على الاستفادة من الفرص الكبيرة في المنطقة ونحن ‏سعداء بالترحيب بسيدريك كرئيس لقسم إدارة الثروات والاستثمار في منطقة الشرق الأوسط وشمال ‏أفريقيا. وسيتولى سيدريك مسؤولية تطوير قسم إدارة الثروات والاستثمار مع ضمان بقاء تركيزنا على ‏تقديم أفضل المشورة والخدمات المالية لعملائنا في المنطقة‎."‎ 

 

والجدير بالذكر أن سيدريك قد انضم إلى باركليز في عام 2007 ليشغل منصب الرئيس التنفيذي ‏للعمليات في منقطة آسيا والمحيط الهادي، حيث لعب دورا مهما في تطوير منصة أعمال إدارة ‏الثروات والاستثمار في آسيا عوضا عن المساعدة في تطوير أنظمة التحكم وإدارة المخاطر الأمر الذي ‏ساهم في نمو الأعمال بشكل سريع.‏ كما أنه اليوم يقود بالنيابة عن باركليز المشروع المشترك لإدارة الثروات الذي عقد مع "سوميتومو ‏ميتسو" و "نيكو كورديال سيكيوريتيز" في 2010 والذي حقق نموا كبيرا وأرباحا متراكمة في عام ‏‏2013‏‎.‎