لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 21 Nov 2012 07:22 PM

حجم الخط

- Aa +

تونس ستعرض مشاريع بمليارات الدولارات على مستثمرين من الخارج

قال رئيس وزراء تونس ان اقتصاد بلاده قادر على التعافي وتحقيق نمو يصل إلى 5.5 في المئة بعد عامين مع استمرار ارتفاع نفقات الدولة داعيا الغرب الى دعم اقتصاد تونس والاستثمار في الديمقراطية في بلدان الربيع العربي قبل فوات الاوان.

تونس ستعرض مشاريع بمليارات الدولارات على مستثمرين من الخارج

قال حمادي الجبالي ان هناك بعض المؤشرات الإيجابية التي حققها الاقتصاد التونسي وان هناك فرصا مهمة لاستمرار النمو الاقتصادي في ظل اهتمام المستثمرين في الخارج.

وقال الجبالي ان الحكومة لن تقلص الانفاق خلال العامين المقبلين على الأقل معتبرا ان دور الدولة مهم في السياق حتى توفر المناخ الجيد للقطاع الخاص.

وفي شهر يوليو الماضي، استقال وزير المالية السابق حسين الديماسي احتجاجا على ارتفاع النفقات والضغط المتزايد على الميزانية وعلى خطط لتعويض سجناء سياسيين أغلبهم من الإسلاميين.

وذكر الوزير ان بلاده ستعرض عدة مشاريع قيمتها مليارات الدولارات على مستثمرين من الخارج.

ومضى يقول ان هناك اهتماما من قطر وتركيا والصين واسبانيا لمشاريع في الفوسفاط ومصفاة الصخيرة وشبكة سكك حديدية ومشروع توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية في قبلي على ان يتم تصدير الكهرباء الى اوروبا.

وشدد على ان انجاح هذه المشاريع الكبرى وقيمتها مليارت الدولارات يحتاج تنقية المناخ السياسي والامني.

وقال على ان الحكومة اطلقت خطط اصلاح اقتصادية تشمل القطاع البنكي ومجلة الاستثمارات مؤكدا على ان الحكومة بصدد القيام بحملة لمكافحة الفساد المالي والاداري.

وكشف رئيس الوزراء على انه سيقوم بتعديل وزاري قريب سيشمل وزارة المالية وربما عدة وزارات اخرى.

ودعا رئيس الوزراء الغرب الى تكثيف الدعم الاقتصادي لدول الربيع العربي وتونس لانجاح الانتقال الديمقراطي فيها.

وقال ان هناك دعم سياسي غربي مقبول لدول الربيع العربي، لكن للأسف الدعم المالي والاقتصادي لم يرتق للرهان السياسي.

واضاف “رسالتي للغرب.. استثمروا في الديمقراطية قبل ان يفوت الأوان. الدعم الاقتصادي ليس هدية بل هو تحقيق لمصالح مشتركة.”

وقال ان تونس لديها كل مقومات نجاح الانتقال للديمقراطية فليس هناك تطاحن ديني او عرقي وهناك مجتمع مدني وإدارة جيدة.

وقال رئيس الوزراء ان تونس وقعت مع الاتحاد الأوروبي اتفاقا اوليا للحصول على مركز شريك متقدم.

وشدد على ان الاتفاق سيمنح الاقتصاد التونسي مزايا تفاضلية، وقال ان تونس يمكنها الاستفادة من صناديق تمويل اوروبية مهمة وهي نافذة لدعم الجهات الفقيرة في تونس.