لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 6 Jul 2012 08:27 PM

حجم الخط

- Aa +

الإمارات تتحرى عن أموال سورية امتثالاً للعقوبات

طلب مصرف الإمارات المركزي من البنوك والمؤسسات المالية العاملة بالإمارات بدء التحري عن أي أموال أو استثمارات تخص كبار المسؤولين السوريين.    

الإمارات تتحرى عن أموال سورية امتثالاً للعقوبات
تتحرى الإمارات عن أموال سورية امتثالاً للعقوبات الغربية والعربية عليها.

قالت صحيفة الخليج تايمز الإماراتية اليوم الجمعة إن مصرف الإمارات المركزي طلب من البنوك والمؤسسات المالية العاملة بالإمارات بدء التحري عن أي أموال أو استثمارات تخص كبار المسؤولين السوريين.

 

ونقلت الصحيفة عن نشرة أصدرها البنك المركزي يوم أمس الخميس إن الخطوة التي تستهدف تعزيز الضغوط على النظام السوري تماشياً مع العقوبات المفروضة على دمشق من جانب جامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

 

وأضافت الصحيفة إن البنك أمهل المؤسسات المالية والبنوك ثلاثة أيام لتقديم تفاصيل أي أصول أو تحويلات تخص 139 مسؤولاً سورياً بينهم الأسد وزوجته أسماء وأفراد من عائلته.

 

وذكرت النشرة أسماء 59 مصرفاً وشركة طاقة سورية وغيرها من المؤسسات الإعلامية والعسكرية السورية فضلاً عن مواطنين وكيانات إيرانية بينها فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني الذي يركز على العمليات العسكرية خارج إيران وقائده قاسم سليماني.

 

وقالت الصحيفة إن البنك دعا إلى البحث فوراً عن "أي حسابات أو ودائع أو استثمارات" مملوكة للأشخاص أو المؤسسات سالفة الذكر وإلى إبلاغه بأي "تسهيلات ائتمانية أو صناديق ودائع آمنة أو تحويلات مالية".

 

ولم يتسن الاتصال على الفور بمسؤولين من مصرف الإمارات المركزي للتعقيب اليوم الجمعة.