لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 30 Dec 2012 11:00 AM

حجم الخط

- Aa +

مصر تبيع 74.9 مليون دولار للبنوك في أول عطاء للعملة الصعبة

قال البنك المركزي المصري إنه يعرض 75 مليون دولار في أول عطاء يطرحه للعملة الصعبة اليوم الأحد وذلك بحد أقصى 11 مليون دولار للبنك الواحد.

مصر تبيع 74.9 مليون دولار للبنوك في أول عطاء للعملة الصعبة

بدأ البنك المركزي المصري تطبيق آلية جديدة اليوم الأحد للمحافظة على الاحتياطيات الأجنبية التي قال إنها تراجعت إلى مستوى حرج في خطوة وصفها مصرفيون ومحللون بأنها ربما تمثل تحولا مقيدا تجاه التعويم الحر، وفقا لرويترز.

وتشمل الآلية عطاءات دورية لبيع وشراء الدولار وقال البنك المركزي إنه باع 74.9 مليون دولار في أول عطاء يطرحه للعملة الصعبة اليوم الأحد، وكان البنك المركزي عرض 75 مليون دولار وذلك بحد أقصى 11 مليون دولار للبنك الواحد.

وقال مصرفيون إن هذا يعني أن يعكس سعر الجنية المصري العرض والطلب على العملة المصرية بشكل أدق.

وقال مصرفي "ستغيب أذرع البنك المركزي التي كانت موجودة في السوق ستكون سوقا حرة لأول مرة."

وجاء الاعلان عن الالية على موقع البنك المركزي أمس السبت بعد ساعتين من إعلان الرئيس محمد مرسي في كلمة أمام مجلس الشورى أن الاقتصاد المصري يبدى تحسنا.

وفرض البنك المركزي سلسلة من الاجراءات لخفض الطلب على العملات الصعبة على المدى القصير على الأقل من بينها تحديد المبلغ الذي يحق للعملاء من الشركات سحبه عند 30 ألف دولار يوميا في حين سيدفع الأفراد رسوما إدارية بين واحد واثنين بالمئة على مشترياتهم من العملات الأجنبية.

وأضاف المصرفيون أنه لن يسمح للبنوك بحيازة مراكز دائنة بالدولار الأمريكي تتجاوز واحدا بالمئة من رأسمالها انخفاضا من عشرة بالمئة.

وفي مذكرة توقعت فاروس للأوراق المالية تعويما حرا لينزل الجنيه المصري إلى 6.5 جنيه مقابل الدولار من 6.185 جنيه حاليا.

وفي ظل النظام الجديد سيظل الحد الاقصى المسموح به لسحوبات الافراد عند عشرة الاف دولار يوميا. وقال مصرفيون إن البنك سيواصل مراقبة جميع التعاملات لضمان أن تلبي احتياجات "مشروعة" وليس من أجل المضاربة.