لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 20 Dec 2012 09:07 AM

حجم الخط

- Aa +

الإمارات دبي الوطني يشتري الوحدة المصرية لبي.إن.بي مقابل 500 مليون دولار

وافق بنك الإمارات دبي الوطني أكبر بنك في دبي على شراء الذراع المصرية لبي.إن.بي باريبا في صفقة ستساعد البنك الفرنسي على دعم رأسماله وتتيح للبنك الإماراتي التوسع في المنطقة.  

الإمارات دبي الوطني يشتري الوحدة المصرية لبي.إن.بي مقابل 500 مليون دولار

وافق بنك الإمارات دبي الوطني أكبر بنك في دبي على شراء الذراع المصرية لبي.إن.بي باريبا مقابل 500 مليون دولار في صفقة ستساعد البنك الفرنسي على دعم رأسماله وتتيح للبنك الإماراتي التوسع في المنطقة.

 

والاتفاق علامة جديدة على أنه بالرغم من الاضطراب السياسي المستمر في مصر فإن المستثمرين الخليجيين الذين يتمتعون بوفرة في السيولة حريصون على تعزيز وجودهم بها بعد انتفاضة العام الماضي حتى رغم أن البنوك الأوروبية تسعى لاصلاح ميزانياتها العمومية ببيع بعض الوحدات الخارجية.

 

وقال الإمارات دبي الوطني المملوك بحصة أغلبية لحكومة دبي في بيان لبورصة دبي اليوم الخميس إنه سيشتري حصة بي.إن.بي البالغة 95.2 بالمئة في الذراع المصرية ويقدم عرضا لمساهمي الأقلية لشراء الحصة الباقية وقدرها 4.8 بالمئة.

 

وأضاف أن الصفقة التي من المتوقع اكتمالها بنهاية الربع الأول من 2013 تقدر قيمة الوحدة عند 1.6 مثل لقيمتها الدفترية كما في سبتمبر أيلول 2012.

وعرض بي.إن.بي وهو أكبر بنك مدرج في فرنسا أنشطته المصرية للبيع في يونيو حزيران بهدف دعم قاعدة رأسماله والخروج من العمليات غير الأساسية. وأبلغت مصادر صناعية رويترز هذا الأسبوع أن بنك الإمارات دبي الوطني قدم عرضا أكبر من عرض التجاري وفا المغربي لشراء الأصل.

 

ويتطلع الإمارات دبي الوطني لتوسعة أنشطته التي تركز على دبي بعدما تضرر في الفصول القليلة الماضية بسبب تعرضه لكيانات مثقلة بالديون مرتبطة بحكومة دبي أعادت هيكلة ديون بمليارات الدولارات.

 

وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس مجلس إدارة الإمارات دبي الوطني "تمثل هذه الصفقة فرصة ممتازة لبنك الإمارات دبي الوطني لدخول السوق المصرية الواعدة وتحقيق طموحاتنا الاستراتيجية للتوسع في المنطقة."

 

كان سوسيتيه جنرال الفرنسي اتفق الأسبوع الماضي على بيع حصة أغلبية في وحدته المصرية إلى بنك قطر الوطني بملياري دولار.