لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 31 Oct 2011 01:36 PM

حجم الخط

- Aa +

عائلة سعودية تتهم "سيتي غروب" بتبديد 383 مليون دولار

ورفعت عائلة آبار دعوى ضد المصرف لدى هيئة تنظيم الصناعة المالية في واشنطن واتهمت وحدة إدارة الثروات في سيتي غروب بتبديد كل مدخراتهم خلال استثمارات غير آمنة في منتجات مالية مركبة بالأسواق العالمية

عائلة سعودية تتهم "سيتي غروب" بتبديد 383 مليون دولار

تسعى أكبر مجموعة مصرفية في العالم "سيتي غروب" إلى تطويق تبعات دعوى رفعتها عائلة سعودية كانت قد أوكلت للمصرف إدارة ثروتها في استثمارات حول العالم تقدر بـ 383 مليون دولار ولكنها خسرتها بالكامل خلال الأزمة المالية العالمية.


 

وحسبما جاء في موقع "العربية. نت"، رفعت العائلة التي تقيم في جدة، دعوى ضد المصرف لدى هيئة تنظيم الصناعة المالية في واشنطن، لكن "سيتي غروب" رفع دعوى قضائية لدى محكمة فدرالية في مانهاتن بنيويورك لتعطيل القضية، وقال إن عائلة الثري السعودي لم يكن لديها حساب أو اتفاقات مع المجموعة في نيويورك.

 

وكان قد اتهم عبدالله آبار وابنه غازي وحدة إدارة الثروات في سيتي غروب بتبديد كل مدخراتهما من خلال استثمارات غير آمنة في منتجات مالية مركبة بالأسواق العالمية وصفقات لمشتقات مالية وعقود خيار أخرى.

 

وبحسب معلومات قدمها المصرف لوكالة "بلومبرج" فإن سيتي غروب رتب صفقتي استثمار في عقود خيار وأخرى في شركة للملكية الخاصة من ثورة عائلة ابار.

 

وأضاف المصرف أن الوحدات التي قامت بترتيب الاستثمار لعائلة ابار تعمل في سويسرا وجزر كايمان وهي غير خاضعة للقانون الذي تستند إليه هيئة التحكيم في واشنطن.

 

لكن عائلة أبار قالت في شكواها التي رفعتها لسلطات التحكيم الأمريكية إن مسؤولين كبار في المصرف، بينهم الرئيس التنفيذي فيكرام بانديت ومسؤولة إدارة الثورات سالي كراوتشيك، توددوا للعائلة كي تبقى على استثماراتها مع البنك في نيويورك.

 

وقالت العائلة التي جمعت ثروتها من تجارة السلع الغذائية والاستثمار بالنفط وقطاع السفر والسياحة وأعمال أخرى "بسبب سوء السلوك من سيتي غروب وموظفيها والشركات التابعة لها، منذ أواخر عام 2005 وحتى الوقت الحاضر، تبخرت ثروة العائلة الكبيرة التي أسندت إدارتها. إلى سيتي غروب .

 

واتهمت العائلة "سيتي غروب" بالفشل في متابعة الاستثمارات ومراقبتها وطالبت في شكواها بتوضيحات بمبلغ 147 مليون دولار على صلة بصفقة القرض لشركة للاستثمار في الملكية الخاصة، 198 مليون دولار من قيمة صندوق التحوط المملوك للعائلة و38 مليون دولار ضختها في صفقات داخل سيتي غروب.

 

وقال متحدث باسم سيتي غروب: "نحن واثقون من أن هذه المسألة سوف تحل بشكل مناسب عندما تتم مراجعتها من قبل السلطات القانونية في الهيئات القضائية وفقا لما اتفق عليه الطرفان عند إبرام الصفقات".