لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 21 Oct 2011 02:07 PM

حجم الخط

- Aa +

المركزي الكويتي يقوم بحملات تفتيشية واسعة النطاق على البنوك المحلية

عمليات التدقيق منصبة على الإيداعات ولفترات تاريخية معينة، وحركات الحسابات وتدقيق على حجم المبالغ النقدية التي تم إيداعها باليد بشكل خاص، مروراً بالتحويلات الخارجية

المركزي الكويتي يقوم بحملات تفتيشية واسعة النطاق على البنوك المحلية

ورشة تفتيش متخصصة مخصصة لغسل الأموال أطلقها البنك المركزي الكويتي على البنوك المحلية، حيث قالت مصادر لـ القبس ان فرقاً تجوب أروقة البنوك المحلية حالياً، مهمتها التفتيش على إجراءات مكافحة غسل الأموال ومراجعة شاملة وتاريخية لبعض الحسابات والإجراءات التي تقوم بها البنوك.

 

 

ونقلاً عن صحيفة "القبس الكويتية"، تؤكد المصادر أن هذه العمليات ليست لها علاقة بالبيانات المالية أو التفتيشات الروتينية التي تتم بين فترة وأخرى على العمليات المصرفية وتشمل بيانات مالية وغيرها، بل هي خاصة بمهمة محددة.

 

تقول المصادر ان عمليات التدقيق منصبة على الإيداعات ولفترات تاريخية معينة، وحركات الحسابات وتدقيق على حجم المبالغ النقدية التي تم إيداعها باليد بشكل خاص، مروراً بالتحويلات الخارجية، إضافة الى التحويلات التي تمت من جهات غير ذات صلة والاطلاع على أسبابها والإجراءات التي تمت بها وكيفية ذلك.

 

وغير مستبعد إصدار تعليمات جديدة إضافية لسد هذه الثغرات من خلال إجراءات سيتم الطلب من البنوك اتخاذها بشكل فوري خلال الأشهر المتبقية من العام الحالي.

 

وتضيف المصادر ان التدقيق يطول الإيداعات النقدية بدءاً من 3 آلاف دينار كويتي وأكثر، وكذلك إجراءات البنوك بوحداتها الفرعية تجاه عمليات فتح الحسابات والإجراءات المتبعة عن إيداع 10 آلاف دينار و20 ألف دينار، وكيفية توثيق مصدر الإيداع الذي يفصح عنه العميل، إضافة الى حجم وعدد المعاملات التي قام البنك بالتدقيق عليها تدقيقاً نوعياً.

 

وينتظر ان تقدم هذه الفرق كشف حساب وتقريراً مفصلاً عن كل مصرف على حدة الى محافظ البنك المركزي ودوائر القيادة الرقابية لتحديد الثغرات اذا وجدت واتخاذ الإجراءات المناسبة حيالها.

 

وتشير المصادر ان البنوك معنية بتطبيق القانون رقم 35 لعام 2002 بالدرجة الأولى، كونها منوطة بالتعامل مع العملاء وهي التي تحصل على الإيداعات وتستقبل الحوالات، كما ان لديها تعليمات بالإبلاغ عن أي إجراء مشبوه.

 

تجدر الإشارة الى انه من المنتظر ان يوقع البنك المركزي بعض الغرامات اذا ثبت وجود أي إجراءات غير مستوفية وفق الشروط الخاصة ناتجة عن ضعف أو تراخٍ.