لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 21 Oct 2011 11:28 AM

حجم الخط

- Aa +

مصادرة أموال بنك "يوني كريديت" إثر تورطه في احتيال ضريبي

ذكرت وسائل الإعلام الايطالية أن 16 شخصاً بينهم الرئيس التنفيذي السابق ليونيكريديت اليساندرو بروفومو يتم التحقيق معهم لصلتهم بهذه المزاعم 

مصادرة أموال بنك "يوني كريديت" إثر تورطه في احتيال ضريبي

نقلاً عن صحيفة "دار الخليج"، افتتحت أسهم بنك “يوني كريديت” الإيطالي على انخفاض طفيف في التعاملات المبكرة، أمس، في بورصة ميلانو، بعد ساعات من ضبط الشرطة الايطالية 245 مليون يورو (337 مليون دولار) من المصرف الإيطالي في إطار تحقيق في الاحتيال الضريبي.

 

 

وانخفضت أسهم يوني كريديت بنسبة 55 .0 % لتصل إلى 909 .0 يورو في تداولات الصباح .

 

وقالت شرطة الضرائب مساء أمس الأول، إنه جرى مصادرة أموال يونيكريديت بأمر من المحكمة أصدره لويجي فارانيلي قاضي ميلانو .

 

وذكرت تقارير وسائل الإعلام الايطالية أن 16 شخصاً بينهم الرئيس التنفيذي السابق ليونيكريديت اليساندرو بروفومو يتم التحقيق معهم لصلتهم بهذه المزاعم ، ونفى بروفومو ارتكاب أي مخالفات في القضية .

 

وأضافت الشرطة في بيان أن الأموال تعادل الأرباح التي يزعم أن يونيكريديت جمعها في عامي 2007 و2008 وتزعم هيئة الادعاء ان البنك استخدم خلال تلك الفترة “حيلاً” مالية ليقدم “بيانات تنطوي على احتيال وغش” للسلطات الضريبية .

 

وبحسب التقارير فإن التحقيق ينبع من قيام يونيكريديت بشراء عقود مصممة خصيصاً تقدر بأكثر من مليار يورو من بنك باركليز البريطاني .

 

وتحقق هيئة الادعاء فيما إذا كانت العقود الهدف منها السماح لبنك يونيكريديت بإيداع أموال في حسابات باركليز لتفادي دفع الضرائب .

 

وقالت كاميلا بيدراجليو وهي متحدثة باسم البنك لوكالة الأنباء الألمانية إن يونيكريديت: “متفاجئ للغاية من هذه المبادرة ومازال مقتنعاً بأنه وموظفيه تصرفوا على نحو صحيح وسليم في ما يتعلق بهذا الموضوع”.

 

وقد بدأت هيئة الادعاء في ميلانو التحقيق عام 2009 في أعقاب تقرير نشر في صحيفة الجارديان البريطانية حول الأدوات المالية التي يزعم أن باركليز صممها لمساعدة البنك وعملائه على تفادي دفع الضرائب .