لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 27 Feb 2017 12:46 PM

حجم الخط

- Aa +

دبي: استضافة المنتدى الأول لبناء الموارد البشرية في قطاع التأمين

استضافت اليوم شركة ويليس تاورز واتسون، بالتعاون مع جمعية الإمارات للتأمين المنتدى الأول للموارد البشرية في قطاع التأمين بمنطقة الشرق الأوسط.

دبي: استضافة المنتدى الأول لبناء الموارد البشرية في قطاع التأمين

استضافت اليوم شركة ويليس تاورز واتسون، بالتعاون مع جمعية الإمارات للتأمين المنتدى الأول للموارد البشرية في قطاع التأمين بمنطقة الشرق الأوسط.


ويعتبر المنتدى، الذي حمل شعار "بناء الموارد البشرية في قطاع التأمين"، مبادرة مشتركة بين المؤسستين، هدفها تناول أهم مشكلات الأفراد والموارد البشرية في قطاع التأمين والتي يواجهها القطاع بشكل يومي.
يقول أحمد وعرية، المدير الإداري لمنطقة الشرق الأوسط ورئيس قطاع المواهب والمكافآت بمنطقة وسط وشرق أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في ويليس تاورز واتسون: "يأتي المنتدى في خضم مرحلة حاسمة يمر بها القطاع. حيث تواجه شركات التأمين ضغوطاً تتمثل في الإصلاح التنظيمي، والاندماج، والتنافسية، والتوجهات التقنية العالمية. وتؤثر أنواع المتغيرات تلك في أنواع المهارات والكفاءات المطلوبة في القطاع، وكذلك على أداء الشركات".

وبحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس، فقد تنوعت الموضوعات التي ناقشها المنتدى ما بين الاتجاهات السائدة في تحديد التعويضات، ومشاركة الموظفين، وأدوار وكفاءات القطاع، والاتجاهات العالمية السائدة التي من شأنها أن تحدث نقلة في الشركات التي تركز على العملاء، وما يعنيه ذلك لأصحابها وللعاملين فيها.
كما ناقش حضور المنتدى قواعد التوطين الجديدة خلال حلقة نقاش تناولت القواعد بالتفصيل، وما يتوجب على الشركات القيام به للتكيف معها، وكيفية تحقيق ذلك والمغزى من وراء هذا. كما تناولت جلسة ثانية للخبراء بالنقاش الكيفية التي يمكن بها لإدارات الموارد البشرية أن تحدد أولوياتها.
يذكر أن المنتدى قد شهد حضور أكثر من 50 من القادة والرؤساء التنفيذيين من كبرى شركات التأمين من مختلف دول المنطقة، بغية مناقشة أولويات الموارد البشرية وتبادل أفضل الخبرات والممارسات في هذا الصدد، ومن ذلك التنظيمات التي ستؤثر في الإصلاح، والمهارات المطلوبة في القطاع، وكذلك أفضل سبيل لكي تنظم الشركات هياكلها وتستعد للمتغيرات المستقبلية.

ومن جانبه، يقول فريد لطفي، الأمين العام لجمعية الإمارات للتأمين: "تحرص جمعية الإمارات للتأمين دائماً على مساندة وتطوير قطاع التأمين في الدولة، ويهمها عقد الشراكات مع الخبراء في هذا المجال لإضفاء قيمة لأعضاء الجمعية. وقد رأينا أن نتشارك مع ويليس تاورز واتسون في تنظيم هذا الحدث الأول من نوعه في المنطقة، بالنظر إلى خبرتها في الموارد البشرية وفي ظل الحاجة إلى الارتقاء بإدارات الموارد البشرية في قطاع التأمين".