لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 10 Apr 2017 11:50 AM

حجم الخط

- Aa +

اتفاقية تستهدف استثمارات بقيمة 7.5 مليار دولار في السوق السعودي

أعلنت شركة إيڤولڤ عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة الواحة الرقمية لتقنية المعلومات DOITC، وهي إحدى شركات التقنية السعودية ومزود خدمات تكنولوجيا المعلومات. وذلك بغية دعم التحول الرقمي وتطوير التجارة الإلكترونية في المملكة، حيث ستتولى إيڤولڤ تزويد عملائها في السعودية بخدماتها من خلال تعاونها مع شركة الواحة الرقمية  DOITC.

اتفاقية تستهدف استثمارات بقيمة 7.5 مليار دولار في السوق السعودي
فهد الهاجري، الرئيس التنفيذي لشركة إيڤولڤ

أعلنت شركة إيڤولڤ عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة الواحة الرقمية لتقنية المعلومات DOITC، وهي إحدى شركات التقنية السعودية ومزود خدمات تكنولوجيا المعلومات. وذلك بغية دعم التحول الرقمي وتطوير التجارة الإلكترونية في المملكة، حيث ستتولى إيڤولڤ تزويد عملائها في السعودية بخدماتها من خلال تعاونها مع شركة الواحة الرقمية  DOITC.

ومن المتوقع أن تصل قيمة الإنفاق العام على السحابة الإلكترونية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى 2 مليار دولار بحلول العام 2020 وفقاً لأحدث تقرير من جارتنر، مما يجعل المملكة العربية السعودية واحدة من أكثر الأسواق الإستراتيجية لشركة إيڤولڤ، ويعزز من ذلك آخر التطورات التي طرأت على تنظيمات حكومة المملكة لخدمات الحوسبة السحابية.
 
وعن تلك الخطوة، يقول فهد الهاجري، الرئيس التنفيذي لشركة إيڤولڤ: "ستتصدر المملكة العربية السعودية الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات في عام 2017، حيث تستثمر ميزانية سنوية تبلغ 7.5 مليار دولار في التقنيات التحويلية مثل الحوسبة السحابية وتحليل البيانات الضخمة ووسائل التواصل الاجتماعية وفقاً لأحدث تقرير من IDC. فنحن نرى أن هذا هو أفضل وقت لدعم السوق السعودية واغتنام فرصة الطلب المتزايد من خلال شراكتنا الجديدة مع DOITC".

ومن جانبه، يقول فهد الماجد، الرئيس التنفيذي لشركة شركة الواحة الرقمية DOITC: "يعزز هذا الاتفاق مرونتنا لتقديم حلول متكاملة فيما يتعلق بالبيانات والأمن والحلول السحابية في ظل توافر الإمكانيات الأكثر تقدماً من الناحية التكنولوجية في دول الخليج. ونحن نرى إمكانات كبيرة لحلول الحوسبة التي تقدمها Alibaba Cloud في هذه السوق، نحن متفائلون جدا بشأن مستقبل تعاوننا".

وبينما تقدر النفقات الحكومية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بقرابة 11.6 مليار دولار أمريكي على منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات في عام 2017، وفقا لشركة جارتنر، فإن القطاع الخاص يمثل واحداً من أكبر العوامل الدافعة لإتجاهات التحول الرقمي.

ويضيف الهاجري: "عادة ما تكون الشركات الصغيرة والمتوسطة سبّاقة في تحويل بنيتها التحتية الحالية من التقنيات التقليدية إلى الحوسبة السحابية. وإن أحد أهم الأسباب الرئيسية التي تدفعها إلى تبني التحول الرقمي هو الحدّ من التكاليف غير الضرورية وتحسين الربحية وزيادة كفاءة أعمالها".

ويعتبر تنامي الطلب على المنصة كخدمةPlatform As A Service  والبرمجيات كخدمةSoftware As A Service مؤشراً على أن إنتقال التطبيقات وأعباء العمل من مراكز البيانات في مقر الشركة إلى السحابة، فضلاً عن تطوير التطبيقات السحابية الجاهزة والتطبيقات السحابية الأصلية، يؤجج نمو خدمات السحابة الإلكترونية في المملكة.

ومن الجدير بالذكر أن خدمات الحوسبة السحابية من إيڤولڤ، التي تقدم خدمات Alibaba Cloud، متوافرة عبر شركة الواحة الرقمية DOITC ومن المتوقع أن تشهد نمواً متسارعاً في قاعدة عملائها خلال العام المقبل.