لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 30 Jun 2016 07:55 AM

حجم الخط

- Aa +

راج أغروال: دروس الانهيار الأخير

يدعو راج أغراوال، نائب الرئيس التنفيذي والمدير المالي في ويسترن يونيون، الشركات إلى تفادي الإنفاق غير الضروري على المكاتب الأنيقة والسيارات الفارهة، وإلى خفض تكاليف التشغيل، لتجاوز أي أزمة اقتصادية.

راج أغروال: دروس الانهيار الأخير

يدعو راج أغراوال، نائب الرئيس التنفيذي والمدير المالي في ويسترن يونيون، الشركات إلى تفادي الإنفاق غير الضروري على المكاتب الأنيقة والسيارات الفارهة، وإلى خفض تكاليف التشغيل، لتجاوز أي أزمة اقتصادية.

يرى راج أغروال، أن تحلي الشركات بالكفاءة التشغيلية، في تنفيذ أعمالها، وذلك بغض النظر عن الحجم أو طبيعة الأعمال، من شأنه أن يجعلها تتفادى الدورات الاقتصادية المتغيرة، وقدرتها على التدمير. ويؤكد أنه خلال الأزمة، تكون الشركة التي تتحلى بالكفاءة قادرة على نحو ملحوظ على تحمل العواصف، وبعد أن تنتهي الأزمة ستكون قادرة على استئناف أعمالها بسهولة نسبية.
أريبيان بزنس التقت راج أغراوال، نائب الرئيس التنفيذي والمدير المالي في ويسترن يونيون، فكان هذا الحوار:

كيف تستطيع الشركات الصغيرة والمتوسطة، وشركات العائلات، والشركات المحلية المنافسة في البيئة العالمية المتغيرة اليوم؟
هناك 3 مقومات أساسية للنجاح بغض النظر عن الحكم وخاصة فيما يتعلق بالشركات الصغيرة والعائلية.
المقوم الأول والأكثر أهمية بدون شك هو ملائمة المنتج، فهناك حاجة كبيرة للتركيز على تطوير المنتج الصحيح الملائم لاحتياجات العملاء المتغيرة. ويعد جهاز آيفون من شركة أبل أفضل مثال يمكن ان نتعلم منه؛ حيث تختلف عروضنا السنوية على المنتجات لتناسب ميزانيات العملاء واحتياجاتهم ورغباتهم.
والمقوم الثاني هو التنوع على المستويين الرأسي والأفقي ومن حيث المنتجات والجغرافيا. والإستراتيجية بسيطة للغاية ألا وهي تجنب التركيز للحد من المخاطر، وأفضل مثال يمكن استعراضه هنا هو ويسترن يونيون والحاضر والموجود حالياً في 200 دولة في العالم الواقعي والافتراضي.
أما المقوم الثالث والذي غالباً ما يكون تحت التصنيف، فهو أهمية بناء علاقات جيدة في جميع أنحاء العالم مع الموردين أو العملاء أو الأطراف الأخرى، والاستدامة غالباً ما تبدأ مع العلاقات الطويلة الأمد والموثوقة.

كيف تستطيع الشركات تحمل تقلبات التباطؤ الاقتصادي؟
إذا كانت الشركة بالفعل تتحلى بالكفاءة في تنفيذ أعمالها، بغض النظر عن الحجم أو طبيعة الأعمال، فإن الدورات الاقتصادية المتغيرة لا يكون لديها المقدرة على التدمير، بقدر خوفنا منها. فخلال الأزمة ستكون الشركة التي تتحلى بالكفاءة قادرة على نحو ملحوظ على تحمل العواصف، وبعد أن تنتهي الأزمة ستكون قادرة على استئناف أعمالها بسهولة نسبية.
وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، يكون الإنفاق غير الضروري سبباً للقلق والمخاوف، ويكون ذلك من خلال مكاتب أنيقة أو سيارات فارهة، أو موظفين أكثير مما هو مطلوب فعلياً. وكدروس مستفادة من آخر انهيار اقتصادي، فمن الحكمة دراسة تخفيض تكاليف التشغيل المرتبطة بالمصروفات العامة والمشتريات والموارد البشرية.

كيف يمكن أن يساهم الابتكار في نمو الشركات واستدامتها؟
الابتكار أمر هام جداً لنجاح الأعمال واستمراريتها؛ فاحتياجات العملاء في تطور مستمر ودائم، وبصفتنا أصحاب أعمال، فنحن نتحمل مسؤولية الاستماع لتلك الابتكارات والتفاعل مع عروض المنتجات والخدمات التي تلبي تلك الاحتياجات. ويمكن أن يؤدي أي توسع أفقي بسيط إلى عروض مختلفة في فئة المنتج الواحد.
إن دولة الإمارات العربية المتحدة تضم ما يزيد على 30 مركز أعمال بالمنطقة الحرة معفاة من الضرائب وبملكية 100 %، الأمر الذي يجعلها واحدة من أخصب البيئات لريادة المشروعات، ولكن العامل الرئيسي للنجاح المتواصل والمستمر هو الابتكار.
وقد تكررت تلك الحقيقة مرات عديدة من قبل هيئات متعددة بما في ذلك بهيفي، وتقرير تومسون رويترز الحديث، وسبوتلايت حول ابتكار المشروعات الصغيرة والمتوسطة في دولة الإمارات العربية المتحدة، ولكن لا يمكن التأكيد على أهميتها بالقدر الكافي.
تذكر أن كل مرة تطلق فيها منتجاً جديداً، فأنت أيضاً تمدد عمر شركتك.

كيف تستطيع شركة ما الاحتفاظ بوضع مالي جيد في بيئة تتسم بالتحدي؟
كصاحب أعمال يجب أن تكون أفضل صديق لنفسك، ولكن يجب أيضاً أن تكون أشد ناقد لنفسك، والأمر في الواقع لا يبدو بتلك الصعوبة كما يبدو عليه. قم بتقييم أعمالك على فترات زمنية للتأكد مما تفعله ضد أقرانك المحليين، وضد المنافسة الدولية، وضد معايير الصناعية.
يمكن للشركة أن تعرض منتجات جيدة أو خدمات ممتازة تفي باحتياجات العملاء حقاً، والاستثمار في التقنية بما يتوافق ويتلاءم مع ممارسات السوق، فضلاً عن نشر وسائل تواصل مناسبة وممتازة لمخاطبة العملاء في فترات زمنية متكررة ومنتظمة.
لدي ملخص بسيط لجميع تلك الأنشطة وهو: الصناعة والإجادة والنشر.

ما دور التقنية المالية وتأثيرها على مدى تحمل القطاع المالي؟ وهل تعوق التقنية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومشروعات العائلات أم تدعمها ؟
في ويسترن يونيون، نحن بكل بساطة نعشق التقنية. وما لا يعرفه الكثيرون أننا كنا من أول الشركات في العالم التي بدأت في استخدام عملة بيتكوين، وعلى الرغم من ذلك، هناك شكوك تتعلق باستخدامنا التقنية لتحويل الأموال في 137 دولة والتي أصبحت 200 دولة اليوم. ورقم بسيط مؤلف من 10 أرقام في نظام التسوية المتطور لدينا، يسمح لنا بفعل ذلك في لحظات معدودة.

نحن نستثمر بصورة مستمرة في ركيزة التقنية لدينا من أجل تحسين تجربة عملائنا، بحيث نوفر لهم إمكانية الوصول وسهولة الاستخدام بما يعزز من قرارات تحويل الأموال. في ويسترن يونيون ننظر إلى التقنية على أنها أحد أصولنا الإستراتيجية ولا يوجد سبب لأن تكون كذلك لأي شركة أخرى.
والتقنية المالية في هذا المجال آخذة في الظهور على الساحة بسرعة كبيرة، ولديها الكثير من الاستخدامات في العديد من المجالات فما يزيد على 100,000 شركة بما في ذلك الشركات الصغيرة والمتوسطة تعتمد على ويسترن يونيون لإجراء عمليات السداد عبر الحدود، وفي عام 2015 أتمت ويسترن يونيون 262 مليون عملية تحويل أموال تمت من عميل إلى عميل بإجمالي مبلغ 82 مليار دولار، كما أنها أتمت 508 مليون عملية سداد تجارية.
وعلى الرغم من ذلك فإن حجم الشركة أو مكانتها أو خبرتها لا يكون ضمن المعادلة الخاصة بالاستعانة بالتقنية، وعاجلا غير آجل، سيضطر كل شخص إلى قبول أوجه التقنية المعاصرة حتى لو تباين الأمر في درجات التطور والتقدم. ولن يكون أمام الشركات حقيقة، أي خيار في هذا الأمر؛ لذا من الأفضل الاستعداد لهذا المستقبل في أقرب وقت. احتل مركزاً تنافسياً، وكن مبتكراً واستعن بالتقنية، لتتحدى نفسك ولتبقى في الصدارة.

ما الاستشارة التي تقدمها للشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات العائلية بصفتك خبيراً مالياً عالمياً؟ وما هي الدروس التي يمكنهم تعلمها منك ومن ويسترن يونيون؟
يساهم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة بالفعل في أكثر من 60 في المائة من إجمالي الناتج المحلي. ومن المتوقع أن يصل ذلك إلى 70 في المائة بحلول عام 2021 وفقاً لوزارة الاقتصاد. ومع وضع تلك الصورة المتفائلة في الحسبان فإن الاستمرار لا يبدو مشكلة تدعو للقلق، ولكن النجاح هو ما يهم أكثر من الاستمرار.
تتمثل القاعدة الأساسية في معرفة أساسيات تشغيل أي شركة بصورة جيدة: أن تكون ذا كفاءة، وأن تكون مبتكراً، وأن تبقي نفقاتك منخفضة، فضلاً عن أن يكون لديك عرض منتج ممتاز، والتأكد من تجارب العملاء المميزة في جميع الأوقات، وألا تظل راضياً عن نفسك وعن نجاحك وأن تحذر من الرضا الذاتي وتتحدى نفسك بصورة مستمرة.
وفي النهاية، أود شخصياً أن أدعو الشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة للتعرف على WU® EDGE، فهي منصة جديدة من ويسترن يونيون مصممة لتساعد الشركات في الاحتياجات الدولية من خلال ربط المشترين والبائعين من خلال منصة عالمية واحدة وتوفير الرؤى العملية الممكنة لتساعدك في المرور بين المخاطر وفرص الصرف الأجنبي. ويتمثل هدفنا في منح الشركات الصغيرة والمتوسطة المحلية وشركات العائلات الثقة لممارسة الأعمال على النطاق العالمي.