لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 28 Feb 2016 06:09 AM

حجم الخط

- Aa +

رواد الأعمال...أية عقبات؟

هناك عدد كبير من الشباب لديهم رغبة تأسيس مشاريع، وبالفعل قام البعض باتخاذ بعض الخطوات بهذا الصدد، ولكن سرعان ما تراجعوا عند الاصطدام بعقدة الإجراءات اللازمة لتأسيس أي مشروع.

رواد الأعمال...أية عقبات؟
فادي العوامي - الشريك المؤسس لشركة «دانة المجد»

هناك عدد كبير من الشباب لديهم رغبة تأسيس مشاريع، وبالفعل قام البعض باتخاذ بعض الخطوات بهذا الصدد، ولكن سرعان ما تراجعوا عند الاصطدام بعقدة الإجراءات اللازمة لتأسيس أي مشروع.


أنا لا أنكر الحاجة لتسهيل هذه الإجراءات، لكن لا يجب أن تكون هذه العقبة سبباً في ثني الشباب عن الإقدام على تأسيس المشاريع الرائدة، بدليل أن هناك عدداً لا بأس فيه من رواد الاعمال، الذين تخطوا هذا الحاجز، ولديهم موسسات وشركات ناجحة.
وكذلك هناك من يملك فكرة رائدة، ولكن ينقصه رأس المال اللازم لتأسيس المشروع، أو أنه لايزال في طور التوسع في النشاط. وهنا تكون هناك حاجة لتوفير جهات داعمة لرواد الاعمال.
وبالفعل قامت حاضنات أعمال بتأسيس مشاريع لدعم رواد الاعمال، مما كان له أثر إيجابي وملموس حيث أن بعض المشاريع، لم تكن لترى النور لولا هذا الدعم.

ولكن في المقابل، يوجد بعض التطبيقات الخاطئة أو الثغرات والتي نتمنى أن تلتفت لها هذه الجهات لتعم الفائدة على شريحة أكبر من رواد الاعمال.

شروط غير منطقية:
تقوم بعض الجهات بوضع شروط غير منطقية، الأمر الذي يضع عقبات على المتقدمين لطلب الدعم. ومن هذه الشروط عدم وحود سجل تجاري مسبق باسم مقدم الطلب، مما يعني أن التمويل سيتم منحه لشخص تنقصه الخبرة التجارية على إدارة مشروعه، وهذا يعتبر أحد المخاطر المُحتملة والتي ممكن أن تتسبب في فشل المشروع مستقبلاً، خصوصاً إذا كان الدعم مالياً فقط.
كما أن بعض الجهات ترفض تقديم دراسة للمشروع تم إعدادها من قبل مكتب متخصص، علماً بأن ليس كل صاحب فكرة مشروع متمكن من إعداد دراسة جدوى متكاملة، خصوصاً الجانب المالي والذي يتماشي مع متطلبات الجهة الداعمة.

غياب النصح والإرشاد
معظم الجهات الداعمة يغيب عنها تماماً دور النصح والإرشاد، وذلك لافتقارها إلى استشاريين في مجال تأسيس وإدارة الاعمال الناشئة، حيث يقوم مختصون  بتقييم المشروع بعد استكمال الدراسات المطلوبة.  وبعد منح التمويل تكون هناك فجوة كبيرة بين صاحب المشروع والجهات الداعمة وبالتحديد عند بدء عملية التشغيل، علماً بأن نقص الخبرة الإدارية قد تعرض أصحاب المشاريع الناشئة إلى بعض المشاكل التي تؤثر على عملية التشغيل، كذلك قد يحتاج إلى بعض الاستشارات التسويقية أو المالية أو غيرها وهذا مالا يجده في الغالب لدى الجهات الداعمة بعد منح التمويل.

منح تمويل غير مناسب:
من أهم الأمور التي تركز عليها الجهات التمويلية، وبالخصوص البنوك، هي منح التمويل المناسب وبالصورة المناسبة، حيث أن الزيادة أو النقصان قد تؤدي إلى عجز في التشغيل أو عجز في السداد، وذلك بسبب عدم تمكن النشاط من تحقيق إيرادات تتناسب مع الالتزامات القائمة على المشروع. وهذا الأمر لا نجده في بعض الجهات الداعمة حيث أن معظمها ملتزم بحد أعلى لا يتجاوز 500 ألف ريال قد يكون غير كافٍ، وفي نفس الوقت يكون هدف مقدم الطلب الحصول على مبلغ إضافي حتى وإن لم يتماشى مع احتياجات التأسيس. وفي هذه الحالة يعجز صاحب المشروع عن إكمال مشروعه أو يلجأ في غالب الأحيان إلى الحصول على تمويل إضافي من جهة أخرى. لذلك يجب على الجهة الداعمة دراسة احتياجات المشروع، وليس فقط فكرة وجدوى المشروع، وذلك لتفادي حدوث هذه المشكلة مستقبلاً.

التعامل مع المتعثرين:
تختلف أسباب التعثر والتي من الممكن أن ترجع إلى نقص أو زيادة في التمويل، نقص في الخبرة الإدارية، انخفاض مفاجئ في الطلب على منتجات المشروع، ارتفاع تكاليف المواد الخام أوغير هذه الأسباب. وللأسف فإن معظم الجهات الداعمة تتعامل بصورة سلبية مع هذه الحالات مما يتسبب في تفاقم هذه المشكلة. حيث يتم إدراج صاحب المشروع في قائمة المتعثرين ومن ثم الضغط عليه للسداد من خلال بيع بعض الأصول وذلك لضمان استرداد هذه المبالغ. علماً بأنه قد تكون مشكلة إدارية ووجود استشاريين في إدارة الاعمال الناشئة ممكن أن يساعد على حل هذه المشكلة أو ممكن أن يرجع السبب إلى نقص في السيولة ويمكن أن يكون الحل بتوفير سيولة إضافية لدعم عملية التشغيل أو إعادة جدولة السداد وبالتالي يتمكن صاحب المشروع من تحقيق الإيرادات المطلوبة وسداد الالتزامات للجهة الداعمة.
نلخص ما تم مناقشته بأن رواد الاعمال بحاجة إلى النصح والإرشاد، بقدر ماهم بحاجة الى الدعم المالي، وكذلك يجب على الجهات الداعمة التعامل بمرونة مع رواد الاعمال والاستعانة باستشاريين وأخصائيين لديهم القدرة على توفير الدعم اللازم لرواد الاعمال.

 

*بقلم: فادي العوامي - الشريك المؤسس لشركة «دانة المجد»